آلام الفخذ وكيفية علاجها

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من حالة خدر, أو عدم الشعور بجزء من فخذي, لا أحس به, وهذه الحالة حصلت لي منذ فترة, وكانت الحالة بعد أن مشيت مسافة طويلة، فما السبب؟ وما الحل؟

وشكرا جزيلا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فلابد وأن ما تشكو منه هو ما يسمى بألم الفخذ المذلي (Meralgia paresthetica) وسببه انضغاط العصب الجلدي الفخذي الجانبي الذي يغذي المنطقة من جلد الفخذ الخارجية، ويمتد هذا الشعور على مساحة من الجلد في الجانب الخارجي من أعلى الفخذ إلى المنطقة القريبة من الجلد, ويكون بسبب انضغاط العصب عند خروجه تحت الرباط المغنبني الذي يصل بين المغبن من الداخل, والعظم البارز من الحوض، وتتراوح الأعراض وتختلف من شخص لآخر, فقد يشعر الشخص بخدر في منطقة الفخذ العلوية الجانبية, وقد تكون مؤلمة جدا.

الأعراض عادة من جانب واحد, ومع ذلك فإنها قد تكون على الجانبيين في 20 ٪ من الحالات, والمشي أو الوقوف قد يفاقم الأعراض, والجلوس قد يخفف منها.

والعلاج يكون بعمل كمادات باردة لتخفيف الألم والتشنج, وفي معظم الحالات يكون الألم عارضا ويزول بسرعة، ولكن في حال كان الألم شديدا, وغير محتمل, أو استمر الألم لفترة طويلة فينصح باستشارة الطبيب المختص بالجراحة العصبية, وفي بعض المرضى قد يكون لنقص الوزن, وارتداء ملابس فضفاضة؛ دور في تخفيف الألم.

عندما يكون الألم شديدا يمكن الحقن بإبرة موضعية, وهي مزيج من ليدوكائين والكورتيزون, وينبغي أن تخف هذه الأعراض مؤقتا في غضون أيام إلى أسابيع, وفي بعض الحالات قد يكون هناك ضرورة لعملية جراحية لإزالة الضغط.

والله الموفق.

Articles You Might Like

Share This Article

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr