أسباب آلام مفاصل الركبة والقدم

السؤال

أنا فتاه عمري (24 عاماً)، ووزني فوق (90 كجم)، متوسطة البنية، وأمارس رياضة المشي مدة ساعتين كل ليلة، مع ترك الوجبات الدسمة كالأرز، والمعكرونة، والمقليات، والألبان، باستثناء الزبادي والخضروات، ولكن قبل أسبوعين أحسست بآلام في ساقي، وخصوصاً مفاصل الركبة والقدم أثناء جلوسي، فهل هذه الآلام أعراض مرض احتكاك الركبة؟ مع العلم أني منذ سنوات أمارس الرياضة مدة ساعة بدون رجيم، ولم أشعر بأي شيء! أفيدوني ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فآلام الركبة في مثل سنك -وخاصة أنها فقط من مدة أسبوعين- قد يكون أكبر سبب لها هو المشي نفسه، فأنت تشتكين ليس فقط من آلام في الركب، وإنما في القدمين كذلك، وأنت تمشين -ولله الحمد- ساعتين كل يوم؛ لذا يجب أن تلبسي حذاءً خاصاً بالمشي، وهذا يمكن أن تشتريه من أماكن بيع الأحذية الرياضية، وتكون الآلام في نهاية المشي أو بعد المشي بقليل، وتكون خفيفة في صباح اليوم الثاني، فإن كنت تلبسين حذاءً خاصاً للرياضة، فإن السبب الذي يمكن أن يسبب آلاماً في هذه المناطق أيضاً هو الإجهاد الناجم عن صعود ونزول السلالم، وخاصة نزول السلالم، ومن ناحية أخرى فإن نقص الفيتامين (د) يسبب آلاماً في هذه المناطق.

أما آلام الركبتين فهناك أسباب أخرى، بالإضافة إلى آلام أربطة الركب الناجم عن الإجهاد، فإن آلام صابونة الركبة قد يكون السبب، ويكون الألم في هذه الحالة هو ليونة الغضروف في السطح الداخلي للصابونة ( Chondromalacia patellae) ويكون الألم أثناء ثني الركبة، وعند مد الركبة، وهذه تحتاج لتمارين لفترة طويلة لتقوية عضلات الركبة.

من الآلام التي يمكن أن تحصل في الساقين، شد على العضلات في الساقين، وتسمى Shin splints وهي آلام في وسط وأسفل منطقة الساق، تزيد مع المشي، وتتوقف عند التوقف، وهذه تحتاج للبس مشد على الساقين أثناء المشي، وبدء المشي ببطء في البداية.

ويمكن تناول البروفين 400 ملغ ثلاث مرات في اليوم لمدة أسبوع، فإن لم تتحسن الأعراض، فعليك بمراجعة طبيب مختص بالعظام لفحص الركب والقدمين؛ لأن هذا مهم أيضاً.

والله الموفق.