Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

أشعر بوجع وثقل في نصف رأسي الأيمن، وأريد أن أنام أخاف أن يكون ورما، وأعاني من انخفاض في ضغط الدم، علما أني سريعة القلق؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

لم تذكري -يا أخت ميرا- منذ متى، وأنت تعانين من هذا الألم وشدة الألم، وإن كان هناك آلام في خلف الرأس، أي في أعلى الرقبة؛ لأن هذا الألم عادة ما تكون إما من شد عضلات أعلى الرقبة، أو يكون سببه مشكلة في الجيوب، وفي هذه الحالة يكون في منطقة الوجه من الأمام، ومنطقة الجبهة، فيشعر المريض بألم أشد عندما ينحني للأمام، أو عندما يستيقظ من النوم صباحاً، ويظهر على شكل الإحساس بثقل أو ألم يزداد أثناء ساعات النهار.

ومن ناحية أخرى قد يكون سببه العين نفسه واضطراب النظر، وإجهاد العين، وهو من الأسباب الشائعة، وهو عادة من النوع غير الحاد، ويجيء من بعد القراءة أو بعد خياطة، لا سيما والنور ضعيف، وموضعه مقدمة الرأس عادة، وقد ينسبه صاحبه إلى مؤخَّر العين، والعين ذاتها قد تتألم، ويتألم الجفن ويثقل، وكذلك إن كان هناك أي مشكلة في الأسنان فقد تسبب الصداع.

والسبب الآخر أيضا هي الشقيقة أو الصداع النصفي، والصداع النصفي، وتستمر نوبته من 4-72 ساعة حيث يشعر بألم في جانب الرأس، أو الجانبين، وقد يكون نابضاً، أو متوسطاً، أو شديداً مع القيء وشعور بالغثيان وحساسية للأصوات.

وهناك بعض العوامل التي قد تساعد على ظهوره، وهذه العوامل تختلف من شخص لآخر، ومن بينها الضغط العصبي، وعدم تناول وجبة أساسية أثناء اليوم، أو النوم في أوقات متأخرة ليلاً، أو عدم النوم لفترة كافية، والإرهاق، أو زيادة التمارين الرياضية، أو تناول بعض أنواع الطعام والشراب كالجبن وقلة تناول كمية الكافيين المعتاد عليها الشخص، والموجود في الشاي والقهوة والكولا والكاكاو، وبالنسبة للسيدات فترة الدورة الشهرية.

ويوصف للأشخاص الذين يصابون بالصداع النصفي بشكل دوري ومتكرر، ويمكن وصف الأدوية المضادة للاكتئاب، وأحياناً قد يجد المصاب فائدة من وضع كمادات من الثلج على الرأس، والجلوس في غرفة مظلمة وتناول المسكنات، وهناك أدوية يمكن تناولها وهي تؤخذ مباشرة عند حصول الهجمة، وتسمى imigran، ومن الأدوية التي تخفف من تردد النوبات أدوية مثل Inderal 40mg، وتؤخذ حبة واحدة كل يوم، وعلى الأكثر إن هذا ما تعاني منه أي الصداع النصفي، إن كان ما يحدث معك هو نوبات من الصداع النصفي التي تبقى عدة ساعات، ولم يكن هناك أي مشكلة في الأسنان أو في الجيوب الأنفية أو العين، ولم يكن هناك آلام في أعلى الرقبة.

أما موضوع الأورام في الرأس فهي لا تعطي آلام شديدة، والألم فيها يكون في الصباح عادة، ثم يخف كلما تقدم النهار، ويزيد عند الانحناء أو التوتر، أو حمل شيء، أو حتى السعال، ومن خصائص هذه الحال التقيؤ الصباحي.

إن كنت خائفة فيفضل مراجعة طبيب مختص بالأمراض العصبية وهو سيقوم بفحصك.

والله الموفق.