أعاني من آلام في المعدة والكتف فهل لها علاقة بالقولون؟

Share Article

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة عمري 30 عاماً، مقبلة على الزواج بعد شهر بإذن الله، شعرتُ بانتفاخات في بداية الصباح وغازات، وبعد أن زالت شعرتُ بإسهال، وبعدها أصبحتْ طبيعية، وعند المساء ذهبتُ إلى ما يُسمى بالحمامات المغربية الساخنة، وعندنا عادة يقدمها أهلنا للعروس في أول ليلة لها في تجهيزهم للعروس، وهي تقديم طبق من الأرز، ومع نزول أول لقمة على فم المعدة بالجهة اليمنى شعرتُ بألم خفيف في الكتف الأيمن، فتجاهلته، وهو الآن معي مستمر.

منذ يومين ذهبت إلي الصيدلية وشرحت حالتي، وصرف لي دواء poxidium قبل الأكل eucarbon بعد الأكل.

علما أني أشكو مسبقا من تهيجات القولون، أو ما يسمى بالقولون العصبي، واكتشفت بالمنظار بكتريا فم المعدة، وذلك بعد استخراج البالون المستخدم للتخسيس.

صرفت لي أدوية ولم أستمر عليها، ومنذ 5 شهور أخذت موجات صوتية لكافة الأعضاء الداخلية للمعدة والكلى والكبد والمرارة، صورة كاملة، والحمد لله فقد كانت سليمة.

ذهبت إلى الصيدلية وطلبت حبوبا تخص بكتريا المعدة لاستخدمها، والسبب الحموضة وألم الكتف الأيسر وفم المعدة، ولم أكملها، والحبوب هي claridar500 واموكسلين 500، اومبرازول 20.

أريد أن أعرف هل هي بسبب سخونة الجسم وأكل طعام أثناء ذلك أم حالة تستدعي العلاج؟ وماذا أفعل؟ فالخوف والوساوس تسيطر علي، وخوفي من حصوات المرارة أو تضخم الكبد أو القرحة وغيرها من الأمراض يحزنني كثيرا.

ساعدوني أريد أن أعرف رأيكم في حالتي، وأنا متوكلة على الله فهو حسبي ونعم الوكيل.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

واضح أن الوساوس تؤثر عليك كثيرا، لأن الطبيب قد أجرى لك صورة موجات صوتية، وأظهرت أن الكلى والمعدة والمرارة والكبد كلها سليمة -ولله الحمد-، ومع ذلك ما زلت تخافين من أن يكون هناك مشكلة في المرارة، ومشكلة في الكبد، وذلك لأنك شعرت بألم في الكتف الأيمن.

معظم آلام الكتف هي من مشاكل في الأوتار في الكتف، ويمكنك التأكد من ذلك باستخدام الكتف، فإن زاد الألم مع استخدام الكتف أو وضعه في وضعية معينة؛ فهذا يعني أن الألم من الكتف نفسه، وليس من مكان آخر كالمرارة، والصورة لم تظهر أي تضخم في الكبد، فلماذا الخوف من هذه المشكلة؟!

ألم فم المعدة قد يكون بسبب التهاب في المعدة، ولأنك لم تتناولي علاج الجرثومة في السابق، فإن الاحتمال أن تكون موجودة، وكان الأفضل أن تتابعي وتنهي العلاج لجرثومة المعدة، ويمكن أن تستمري على تناول مضاد الحموضة omeprazol يوميا، ولمدة ثلاثة إلى أربعة أسابيع، لأنه مع الخوف والقلق والوساوس فإن الحموضة قد تزيد.

أنا لا أرى أن هناك ما يقلق، فآلام الكتف شائعة جدا، ومعظم الناس يكون عندهم آلامٌ فيها، ويمكن أن تتحسن لوحدها أو مع تناول المسكنات إن لم تتحسن حتى الآن، ويفضل التوقف عنها قبل الزواج.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey