Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم..

أعاني من خدر في الرأس عندما أستيقظ من النوم، بحيث لا أشعر برأسي من الخلف، ولكن بمجرد أن أستيقظ من النوم وبعد خمس دقائق؛ يذهب الخدر، فما هو السبب؟ علما بأن عندي خفقان مستمر، فهل هذا بسبب عدم وصول الدم لرأس؟

أرجو منكم الإفادة، وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

وهذه الأعراض ليس لها علاقة مع الخفقان، فالخفقان إن لم يترافق بزيادة في عدد ضربا القلب بشكل سريع جدا؛ فإن الدم يستمر بالتدفق إلى الأعضاء، ومنها الدماغ.

وفي الحقيقة: فإن الجسم يحاول أن يقلل من الدم الذي يذهب إلى الأعضاء الأخرى لكي يضمن أن الدماغ يصله الدم الكافي.

وأعراض نقص التروية الدموية للدم تكون بالإحساس، وكأن الإنسان سيغمى عليه، أو أنه سيقع على الأرض، أما في حالتك أنت، فتشعرين بأن الرأس من الخلف لا تشعرين به، وهذا قد يكون من النوم على الرأس، أو في وضعية غير مريحة، وخاصة أنه يكون عند الاستيقاظ، فلا بد وأن له علاقة مع كيفية النوم ووضعيته، وأنه يختفي بعد بضع دقائق، فكل هذا يشير إلى أن السبب ليس الخفقان، ولكن الوضعية عند النوم، وهذا الأمر ليس مرضا، وليس هناك ما يقلق.

نرجو من الله لك العافية الدائمة وراحة البال.