حرارة وجفاف في الحلق وكثرة بلغم يصاحبه دم بعد عملية اللوز.. ما السبب؟

Share Article

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

عملت عملية لوز، وتعبت بعدها, ومضى عليها قرابة الشهرين، وقد أحسست الآن بحرارة، وجفاف في الحلق، وكثرة البلغم ـ أعزكم الله ـ ، وأحيانا يصاحبه دم فيمتد, وقد استيقظت يوما في الصباح فوجدت بلغما معه دم.

فأرجو منكم مساعدتي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

لا علاقة لوجود بلغم بالحلق، وخاصة بعد استئصال اللوزتين بشهرين، ولكن هذا البلغم تواجده عرضا، إما بسبب التدخين, أو بسبب برد, أو انفلونزا, أو بسبب اعوجاج بالحاجز الأنفي، ونزول البلغم على الحلق من الأنف مما يسبب حرقانا أو التهابا أو جفافا.

أما عن وجود دم يصاحب ذلك البلغم: فيكون بسبب الاحتقان الذي يسببه تواجد هذا البلغم بالحلق، أو بسبب تكرار النحنحة والتنخم؛ للتخلص من البلغم المتواجد بالحلق، ونظرا لوجود احتقان بالشعيرات الدموية الرقيقة المتواجدة بالحلق، والتي قد تنفجر نتيجة التنخم، وتكرار النحنحة فتختلط بالبلغم أو المخاط فيظهر هذا الأخير معرقا بآثار دماء خفيفة.

وللتخلص والإقلال من هذا البلغم والاحتقان المترتب عليه فيجب البعد عن التدخين سلبا وإيجابا، وكذا المشروبات المثلجة، وكذا الهواء المباشر من المراوح والمكيفات، والحرص على ألا يكون الأنف مسدودا ؛ لأنه في حال انسداده تتنفس من فمك فيدخل الهواء باردا إلى الحلق ليسبب جفافه, إذ أن الفم ليست له الصلاحيات المتاحة للأنف لترطيب الهواء, وتدفئته, وتنقيته, وكذلك باستخدام نقط (أوتريفين) لتقليل احتقان الأنف وانسداده.

وأما البلغم: فإذا كان لزجا، فيمكننا إذابته باستخدام (بيسلفون, أو ميكوسلفان) حبوب, أو شراب 3 مرات يوميا.

والله الموفق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey