طنين دائم في الأذن وحساسية

Share Article

السؤال

صار عندي طنين دائم في الأذن وحساسية للذبذبات الكهرومغناطسية مصحوبة بألم في الدماغ، كيف أسترجع حالتي الطبيعية؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:

فجزاك الله خيراً، وبارك الله فيك، ونشكرك على تواصلك مع موقعك استشارات إسلام ويب.

فإن الطنين في الأذن له عدة أسباب، منها الالتهابات المزمنة واستعمال أنواع معينة من الأدوية مثل الأسبرين لفترة طويلة ومضاد حيوي يعرف باسم (استبرتوماسين Sterpotomycin) بالرغم من أنه لا يستعمل الآن كثيراً، إلا أنه قد يؤدي إلى هذا الطنين.

كما أن أي خلل في جهاز التوازن والذي يوجد خلف الأذن هذا يؤدي إلى ظاهرة الطنين في الأذن، كما أن اضطراب السائل اللمفاوي في منطقة الأذن الداخلية قد يؤدي إلى هذا الطنين.

وما ذكرته من حساسية بذبذبات كهرومغناطيسية وما يصاحبها من ألم في الدماغ مع وجود هذا الطنين يجعلني أن أنصحك أن تذهب وتقابل طبيب الأنف والأذن والحنجرة، حتى يقوم بفحص الأذن جيداً، وهنالك اختبارات تتعلق بالتوازن لابد أن يقوم بها الطبيب، وربما يستعدي الأمر أيضاً إجراء صورة مقطعية أو صورة بالرنين المغناطيسي للدماغ.

أرجو ألا يزعجك هذا الكلام، هو فقط من أجل التحوط ومن أجل الحصول على أفضل الخدمات الطبية.

توجد أدوية كثيرة توقف هذا الطنين، منها عقار يعرف تجارياً باسم (بيتاسيرك Betaserc) ويعرف علمياً باسم (Betahistine dihydrochloride)، وغيره من الأدوية، لكن قطعاً لا يُنصح بأي من هذه الأدوية إلا بعد أن تقابل الطبيب المختص ويجري لك الفحوصات اللازمة ويحدد السبب.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً.

وبالله التوفيق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey