Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم

أعاني من صوت في أذني اليمنى يشبه الطقطقة مع البلع، مع انتفاخ ليس صلبًا، وليس بالكبير أسفل الأذنين، ولكن ليس دائمًا، يظهر ثم يختفي، بدأت في أخذ مضاد حيوي، وكلاريتين على أساس أن التشخيص هو التهاب في قناة إستاكيوس، فهل يوجد قلق من وجود أورام أو ما شابه؟

شكرًا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الانسداد والطقطقة التي تسمعها في أذنك غالبًا ما تكون بسبب انسداد مزمن بقناة استاكيوس- وهي القناة الممتدة من البلعوم الأنفي، وحتى الأذن الوسطى لتعادل الضغط على جانبي الطبلة – نتيجة انسداد مزمن بالأنف قد يكون سببه حساسية الأنف، أو اعوجاج بالحاجز الأنفي، أو غيره من الأسباب، ولعلاج ذلك الأمر يجب معالجة سبب انسداد الأنف أينما كان سببه، ثم تناول حبوب مضادات الهيستامين، ونقط أنف مثل أوتريفين، أو محلول ملحي لإزالة احتقان الأنف وقناة استاكيوس مع مضغ اللبان باستمرار مع عمل تمرين فالسالفا، وهو بإغلاق الأنف والفم مع النفخ بقوة، فيذهب الهواء المنحبس إلى فتحة قناة استاكيوس ليفتحها بالقوة محدثًا ذلك الصوت الذي يشبه الطرقعة.

أما بخصوص وجود انتفاخ صغير يظهر أحيانًا ويختفي أسفل الأذنين، وغالبًا ما يكون قريبًا جدًا من الفك السفلى، فغالبًا ما تكون غدة ليمفاوية يجدها الكثير منا دون وجود أي التهابات معينة تدل عليها، وتسمى لدى الأطباء: NON SPICIFIC LYMPHADENITIS، وهذه لا خوف منها على الإطلاق، وبالتالي لا داعي للقلق البتة.

والله الموفق.