Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

أنا شاب عمري 26 عاما، أشكو من الضرس قبل الأخير من الجهة اليسرى، قمت بعمل حشو عصب له من قبل، وبعد ذلك كسر الجانب الداخلي من الضرس الذي بجوار اللسان، وذهبت إلى طبيب، وقال لي: لا تقلق سنقوم بوضع مسمار، ثم سنقوم ببناء الضرس مرة أخرى، فهل هذه الطريقة صحيحة في العلاج؟ وهل فعلا سيذوب المسمار بعد ذلك؟ وكم ستكون التكلفة؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أخي الكريم: بشكل عام فإن أي ضرس من الأضراس أو أي سن من الأسنان عندما نقوم بعمل علاج عصب أي سحب العصب له، فإنه يتموت ويصبح هشاً وضعيفاً، وقابلا للانكسار بسهولة، ويحتاج وبشكل ضروري وسريع للتلبيس أي للتتويج لكي يحفظه ويحميه.

أما ما حدث معك، فهو نتيجة تأخرك في تلبيس أو تتويج الضرس.

وما قاله لك الطبيب فهو صحيح وعلمي؛ لأنه فعلا سوف نستخدم وتدا جذريا، أو كما قلت أنت ( مسمار )، ويضعه ضمن قناة أحد الجذور المحشوة، والمعالجة بعلاج العصب، من أجل عملية الترميم، و بناء الضرس، وهذه الطريقة صحيحة في العلاج.

بعدها يجب عليك، وسريعاً عمل تلبيسة أو تاج يغلف الضرس ويحميه.

أما بالنسبة لسؤالك: هل سيذوب المسمار؟ فالجواب: طبعاً لا، لن يذوب المسمار.

أما عن سؤالك الأخير: كم ستكون التكلفة؟ فلكل بلد أسعارها، ولكل نوع من أنواع التيجان سعر يختلف من بلد لآخر؛ لذا عليك أن تسأل بنفسك عن الأسعار، بسبب اختلافها من بلد لآخر.

أرجو لك التوفيق، مع أطيب الأماني لك.