أشعر فجأة بدوخة وعيني تحمر ورقبتي تتشنج.. ما هذه الحالة؟

السؤال

أشعر فجأة بدوخة وعيني تصبح حمراء ورقبتي تتشنج، ولا أستطيع تحريكها، ويستمر الوضع لمدة خمس دقائق، ويتكرر هذا مرتين أو ثلاثا في اليوم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية

على ما يبدو أن الأعراض كلها تأتي مع بعض كما فهمت من رسالتك، وهذا يدعونا إلى أن نربط كل الأعراض مع بعضها، فتشنج الرقبة يمكن أن يحدث لأسباب عديدة منها الوضعيات غير الصحيحة للرقبة كانحناء الرقبة للأمام، أو إلى الجنب، فيسبب ألما في العضلات.

وإذا كان التشنج يأتي بشكل تقلص يختفي خلال عدة دقائق، فقد يكون السبب كثرة التعرق، أو نقص الكالسيوم والمغنيزوم، أو تناول بعض الأدوية، أو الحركة المفاجئة، وهذا التشنج مختلف عن التقلص الذي يدوم عدة أيام، أو أسابيع فهو تقلص مستمر، أما التشنج فهو مثل ما يحصل أحيانا مع الرياضيين من تشنج في عضلات الساق، أو الفخذ، وهو قصير المدة، أي لعدة دقائق، أو ربع ساعة، ثم يختفي مع المساج.

ويترافق مع الشد العضلي للرقبة أحيانا الدوخة، وتسمى الدوخة الوضعية؛ ولذا فإنه يتم التركيز على السبب، وهو الشد العضلي وعلاجه، ويتم ذلك بمعرفة السبب من الأسباب التي تم ذكرها، وإجراء تحاليل للكالسيوم والمغنزيوم، ومراقبة التعرق إن كان السبب في الشد العضلي.

من ناحية أخرى، فيجب مراقبة وضع الرقبة، وتجنب انحنائها فترة طويلة، وإجراء التمارين لتقوية العضلات الرقبية وتمديدها.

وفي حال استمراره فيفضل مراجعة أحد الأطباء للفحص الطبي للرقبة والأذن، وقد يستلزم إجراء صور للرقبة.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

Articles You Might Like

Share This Article

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr