Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم

أشكو من ألم أعلى الرأس في الجهة اليمنى في العظم الجداري، عندما أضغط على فروة الرأس في هذه المنطقة أشعر بألم شديد يمتد إلى الأذن وحتى الرقبة، يزداد الألم عند الاستيقاظ، ولا أشعر به بقية اليوم إلا عند الضغط عليه، مع وجود تنميل في الرأس من فترة إلى فترة خلال اليوم، ويكون التنميل بسيطا ويختفي، ما السبب في ذلك؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

هذه الأعراض التي تشكو منها، وخاصة وجود ألم عند الضغط على فروة الرأس والتنميل ولامتداده حتى الرقبة فهذه الأعراض عادة ما تكون بسبب انضغاط أحد الأعصاب في أعلى الرقبة، وهذه الحالة تسبب occipital neuralgia وتسمى ألم العصب القحفي.

وسبب الألم في هذا المرض هو تأثر جذر العصب الرقبي الثاني C2 إما برض سابق أو بسبب كثرة حركة الرقبة في وضعية الانحناء والإرجاع إلى الوراء، أو إجهاد الرقبة، أو تكرر تقلص عضلات الرقبة.

وتكون الأعراض بشكل صداع مزمن، يبتدئ خلف أعلى الرقبة، وينتشر إلى أعلى الرأس، وكثيرا ما يصل إلى العين، وألمه يكون شديدا، وأحيانا يترافق مع الإحساس باللسع الكهربائي خلف الرأس، وفي الرقبة، ويزداد الألم مع زيادة حركة الرقبة.

أما العلاج فيكون بوضع كمادات ساخنة على الرقبة، وتجنب الحركات الكثيرة للرقبة، ومن الأدوية التي تساعد بإذن الله مضادات الاكتئاب تساعد على التخفيف من هذه الآلام مثل: (amitraptaline)، وتبدء بـ10 ملغ في الليل، ثم تزيد الجرعة بعد أسبوع إلى 25 ملغ، فإن كان هناك تحسن ترفع الجرعة إلى 25 مرتين، وهكذا، ويفضل أن يكون ذلك تحت إشراف الطبيب.

إذا لم يتحسن الوضع فإن الطبيب يلجأ إلى إعطاء حقنة كورتيزون حول العصب، وفي الحالات المعندة قد يتم اللجوء إلى التدخل الجراحي، لإزالة الضغط حول العصب،أو أحيانا قطع العصب؛ لذا إن لم تتحسن الأعراض مع الإجراءات السابقة التي تم ذكرها أن تراجع طبيبا مختصا بالأعصاب.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.