Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا فتاة أبلغ من العمر 18 عاماً، قمت منذ فترة بعمل تنظيف للأسنان من الجير وأخبرتني الطبيبة بأن اللثة مريضة جداً، ووصفت لي فيتامين سي، وقالت لي استمري على غسل الأسنان دائماً، وكان قبل التنظيف هناك سنتان من الأسنان السفلية بينها فارق وكانت اللثة تتراجع وخاصة الأسنان السفلية، مع أني دائماً أنظفها بالفرشاة والمعجون، ولكني خائفة من أن تسقط، فماذا على أن أفعل؟ وهل الحالة النفسية هي السبب؟ لأن والدتي قد توفيت منذ فترة وبعد وفاتها زاد هذا الموضوع، وتوتر الامتحانات، والمذاكرة.

فهل هناك فيتامينات مفيدة أو أي شيء يفيد حالتي من المشروبات أو الأطعمة؟ وما هو الذي يجب على تجنبه؟ وهل الاستمرار على مضمضة ( أوروفيكس) مفيد؟

وبارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من الواضح أن لديك التهاب لثة مزمن، وأن وجود الجير على الأسنان ومن تحت اللثة على جذور الأسنان يزيد الأمر سوءا، ويؤدي إلى تراجع ونزيف، وتورّم باللثة مع تخلخل بالأسنان، والتهاب بالأربطة السنية، وتكون الجيوب السنية العميقة، كما أن الحالة النفسية للمريض تلعب دور كبيراً في صحة اللثة.

لذلك أنصحك يا ابنتي بما يلي :

1- عمل تنظيف للأسنان من الجير بشكل جيد من فوق ومن تحت اللثة، مع عمل تسوية لجذور الأسنان .

2- عمل عناية فموية شخصية جيدة، تفريش للأسنان ثلاث مرات باليوم كحد أدنى، مع استخدام مضامض فموية بتركيبة ( الكلورهكسيدين غليكونات ).

3- تناول فيتامين ( C ) وفيتامين ( B. Complex )، الذي يساعد على تحسن صحة اللثة .

4- تناول الخضراوات و الفاكهة الغنية بفيتامين ( C ) والألياف، مثل : البرتقال، والتفاح والجزر … إلخ.

أرجو لك الشفاء العاجل يا ابنتي مع أطيب الأماني .