Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السؤال: أنا أعاني من ثمان سنوات من طنين في الأذنين والدوخة، بالإضافة إلى عدم الاتزان عند المشي؟ فهل عشبة (الجنكة) أو (الجنكو) يعالج طنين الأذن؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فإذا كنت تعانين لسنوات من طنين في الأذنين ودوخة، بالإضافة إلى عدم الاتزان عند المشي، فيجب أن تقوم بأبحاث للوقوف على سبب ذلك، ومن أهمها أشعة الرنين المغناطيسي على الأذن، وعمل تخطيط سمع، وعرض ذلك على اختصاصي الأنف والأذن؛ لأنه في الغالب ما يكون هناك سبب لذلك بداخل الأذن أو متعلقا بها.

أما عن خلاصة ورق الجنكو فلها استخدامات طبية متنوعة:

ولعل من أهمها هو استخدامه في تحسين الذاكرة وعلاج النسيان وقلة التركيز، وكذلك تعمل على زيادة تدفق الدم في المخ، ومضاد للشوارد الحرة (مضاد للاكسدة).

أيضا ثبت أنه يعمل على توسيع الأوعية الدموية، ويزيد معدل سريان الدم في الشعيرات الدموية الطرفية ونهايات الشرايين، وذلك في حالات اضطرابات الدورة الدموية بهذه المناطق، ومن أهمها الأذن؛ لذا فمن الممكن أنها تقلل من الدوار والدوخة والطنين، كما أنه يستخدم أيضا في المحافظة على سلامة ومسامية جدار الخلايا.

وكما ذكرنا فالجنكة من مضادات الأكسدة القوية، وهي معروفة بقوتها وقدرتها على تنشيط الدورة الدموية، وهذه الخلاصة يمكنها الوصول إلى أضيق الأوعية الدموية من أجل توارد الأكسجين إلى القلب والمخ، وجميع أجزاء الجسم الأخرى، وهذا يساعد على أداء الوظائف الذهنية، وهي تساعد على تخفيف آلام العضلات.

كما تقلل من ضغط الدم وتثبط تجلط الدم، بالإضافة إلى تأثيراته المضادة للشيخوخة، حالات طنين الأذن في دراسات أجريت عام 2001 م في استراليا.

تم إثبات أن استخدامه لمدة من شهر إلى ثلاثة أشهر يعطي نتائج علاجية مذهلة مقارنة بالأدوية التي تستخدم لعلاج مثل هذه الحالات (طنين الأذن).

طرق عملية لعلاج طنين الأذن:

بعد إجراء الفحص لاستبعاد أي أسباب أخرى مثل الصماغ أو وجود جسم غريب بالأذن يمكن إزالتهما أو وجود ارتفاع بضغط الدم فبمعالجته يذهب الطنين، يبحث الطبيب معك بعض الطرق لتدبير أمر الطنين وتشمل الطرق.

1- استخدام حاجب سمعي أو قناع (masker) وهو أداة تشبه سماعة الأذن تولّد أصواتا دون نغم، وتحجب الطنين.

2- يجد بعض الأشخاص في جهاز الراديو الموضوع تحت الوسادة وسيلة مفيدة لقضاء ليلة نوم هادئة.

3- المعالجة بالعقاقير: فأحيانا يمكن أن يسبّب الطنين تشوشا وإزعاجا حادّين، وفي هذه الحالة يصف الطبيب بعض الأدوية المهدئة أو المضادة للاكتئاب.

4- استعمال سدادات الأذن.

5- تجنب النيكوتين والكافيين.

6- تخفيض جرعة الأسبرين إن كانت هي السبب أو استبداله بدواء آخر.

والله ندعو أن يذهب عنك ما تعانيه، وأن يمن عليك بالشفاء العاجل.

اللهم آمين.