ألم الأذن المفاجئ .. أسبابه وعلاجه

Share Article

السؤال

السلام عليكم

فجأة شعرت بألم شديد في الأذن اليمنى, وأيضا بألم شديد في الوجه في نفس جنب الوجه, واستحال النوم عليه, وأيضا بحمى وحرارة شديدة, وعدم الرغبة في الأكل, وصعوبة في تحريك ملامح الوجه, وعدم القدرة على الأكل على هذا الجنب.

أخذت أبيمول للسخونة, واشتريت قطرة أذن (إنتي بيوتك) لعلاج البكتريا, وأريد أن أعرف ما هي هذه الأعراض؟ وما العلاج؟ فمنذ 3 أيام لم أنمْ.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

إحساسك بألم شديد بالأذن اليمنى مع ألم في الوجه على نفس الجهة, مع صعوبة في حركة عضلات الوجه؛ كأن ذلك بسبب التهاب بالعصب السابع على تلك الجهة اليمنى, ولكن ما يتعارض مع ذلك وجود ارتفاع في درجة الحرارة, حيث إن التهاب العصب السابع لا يكون مصاحبا بارتفاع حرارة الجسم.

ولذا نعزو ذلك الأمر لوجود التهاب بالحلق, أو اللوزتين, مما يسبب صعوبة في البلع, وارتفاعا بالحرارة, وكذلك يسمع الألم في الأذن, حيث إنها تشترك مع الحلق في نفس العصب المغذي لها, ولذا ننصح بعرض نفسك على أقرب اختصاصي أنف وأذن؛ للتأكد من ذلك على الطبيعة, وفي حالة وجود التهاب باللوزتين فيمكنك تناول حبوب كيورام 1 جم كل 12 ساعة, مع أي خافض للحرارة, ومسكن مثل فيفادول, أو بروفين, ثلاث مرات يوميا.

والله الموفق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey