ألم في المعدة وسرعة في نبضات القلب والتنفس وآلام في الظهر والرقبة

Share Article

السؤال

السلام عليكم.

أشعر بسرعة في نبضات القلب، وأحياناً سرعة في التنفس مع ضيق، وأتعب عند بذل أي مجهود، حتى عند الكلام، ولدي ألم في جسمي كله (صداع، ألم في فم المعدة، وألم في الظهر والرقبة).

وقد قمت بفحص الهومجلوبين فظهر التهاب في المعدة، وبكتيريا في الأمعاء، فما سبب هذه الأعراض؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن آلام المعدة سببها البكتيريا التي قيل لك إنها عندك، وهي الجرثومة الحلزنونية للمعدة، وهي قد تسبب التهاب المعدة أو قرحة معدية أو قرحة اثني عشرية.

وعلاجها سهل وهو علاج ثلاثي مركب من: (Omeprazol، Flagyl، Klacid).

وأما بالنسبة للخفقان وسرعة نبضات القلب ففي معظم الأحوال يكون سببها خوارج الانقباض، أي أنها ضربات تخرج في غير وقتها، وأحياناً تكون أكثر من واحدة ومتكررة، وهي ليست خطرة وهي أكثرها شيوعاً ولا تحتاج إلى علاج وإنما ينصح المريض بعد التأكد من عدم وجود أي علة في القلب كما هو الحال عندك، وبعد تحليل الغدة الدرقية فإنه ينصح المريض بالابتعاد عن المنبهات كالشاي والقهوة والمشروبات الغازية والنوم الكافي.

ومع وجود ضيق في التنفس يجب عمل فحص طبي للقلب والصدر وعمل صور للصدر وأحياناً قد يلزم عمل فحص للقلب بالإيكو للتأكد من عدم وجود اضطراب في أحد صمامات القلب، مثل ترهل الصمام التاجي، وهذا قد يسبب أيضاً التعب في الجسم.

وأما آلام الظهر والرقبة فمن الصعب معرفة السبب دون فحص طبي، فمعظم آلام الرقبة والظهر هي من العضلات، وقد لا يكون سببها سوى الإرهاق والتعب والإجهاد العضلي وهذه يقدرها الطبيب أثناء الفحص الطبي.

والله الموفق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey