Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

ابني عمره 9 سنوات، يعاني من صداع ودوخة، مع ألم في البطن مستمر، قد لا يصاب بالأعراض الثلاثة مع بعض ( دوخة- الصداع- ألم البطن )، مع العلم أنه يأخذ حقن البنسلين عند التحليل كانت النسبة 200، ثم بعد 6 شهور من أخذ الحقنة رفعت الجرعة إلى 400.

الدكتور قال لي: يجب أن يأخذ الحقن كل 15 يومًا مع مضاد حيوي، أنا لا أعرف أسباب الصداع وألم البطن المستمر؟ مع العلم أننا عملنا له أشعة تليفزيونية، ولا يوجد شيء.

ثانيًا: هل هذه النسبة تحتاج لأخذ حقن البنسلين؟

الإجابــة



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ماذا تقصد بنسبة 200 و400، هل هي نسبة البكتيريا المسببة للحمى الروماتيزمية، وهل حصل لابنك أن شُّخِصَ بإصابته بالحمى الروماتيزمية؟ بالنسبة للحقن لما وصفها الطبيب له، هل بنفس السبب؟

بالنسبة لألم البطن والصداع والدوخة لها أسباب عديدة منها الصداع النصفي، وإذا ما كان أحد أفراد العائلة يعاني من هذه المشكلة، فيمكن للأطفال في نفس العائلة أن تظهر عليهم أعراض مماثلة، كما يجب الكشف عن وجود بكتيريا المعدة بفحص الدم، أو البراز، أو بفحص النفس، ويمكن استشارة طبيب أعصاب للتأكد من عدم وجود أسباب أخرى للدوخة.

والله الموفق.