Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم

أنا سيدة أبلغ من العمر ثلاثين عاما، متزوجة وعندي طفل –والحمد لله-، عندما أتأخر عن شرب الشاي صباحا، أو أتأخر في تناول وجبة الإفطار حتى وقت متأخر أشعر بصداع شديد جدا يؤثر على نظري، وغثيان واستفراغ، وأستخدم البندول لكن دون فائدة، ويستمر الصداع والغثيان حتى نهاية اليوم، فما سبب هذه الأعراض؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هناك ما يعرف بـ conditioned reflex، وهو ارتباط الطعام بوقت معين من النهار خصوصا لأولئك الذين اعتادوا على وجبة الإفطار صباحا، وحينما يأتي موعد الوجبة يشعر الإنسان بالجوع الشديد، وربما إذا مر الوقت تقل حدة الشعور بالجوع، وعادة الإفطار جيدة، حيث أن الإفطار الخفيف يساعد جهاز الهضم catabolism على البدء في العمل، وبالتالي يتم هضم وحرق طعام الإفطار، ومثله من مخزون الجسم، ولذلك دائما ما ننصح من يتبعون رجيما غذائيا بتناول وجبة الإفطار الخفيفة صباحا، لمساعدتهم على نقص الوزن.

ولا مانع من عمل تحليل صورة دم كامل، وعمل تحليل فيتامين (د) ووظائف الغدة الدرقية، لأن الأنيميا ونقص فيتامين د وكسل الغدة الدرقية أمراض شائعة عند كثير من السيدات، مع تناول الفيتامينات والعلاج الضروري حسب نتيجة التحليل.

والغثيان له علاقة بالمعدة، خصوصا في حالة تناول التوابل الحارة والفلفل الحار، ويمكن أخذ قرص زانتاك 150 مج صباحا ومساء قبل الأكل، وتناول اللبن الزبادي وفاكهة الموز عند الشعور بالغثيان.

وفقكم الله لما فيه الخير.