الحروق – نصائح و وصفات العلاج Burns

الحروق Burns من الإصابات المؤلمة للغاية وبالرغم من هذه الآلام إلا أن بعض الحروق تلتئم بسرعة دون الرعاية الطبية ومع الإهتمام بالجرح يلتئم بدون آثار تشوَّه الجلد .

الحرق هو إصابة على الجلد بعد تعرضه لأشعة الشمس، واللهب المكشوفة، والسوائل الساخنة، والكهرباء، والأجسام الساخنة، مثل الحديد او سطوح المواقد. يحدث معظم الحروق داخل المنزل عندما يلامس الماء الساخن او الشحوم الجلد. ويسمى هذا النوع من الحروق السمط.

درجات الحروق

يحدد الاطباء درجة خطورة او شدة الحرق وفقاً لمساحة الجلد المتأثرة وعمقها. في معظم الحالات، يكون الحرق الكبير والعميق هو الاكثر شدة.

حروق الدرجة الاولى

ان حروق الدرجة الاولى او الحروق السطحية تؤثر في الطبقة العليا من الجلد. من الامثلة الشائعة لهذا النوع من الحرق هو حرق الشمس. ونتيجة حرق من الدرجة الاولى، يتحول لون جلد طفلك الى اللون الاحمر، وينتفخ ويصبح مؤلماً قليلا. هذا النوع من الحروق سوف يلتئم في غضون بضعة ايام، دون ترك اي علامات او ندوب.

حروق الدرجة الثانية

تؤثر حروق الدرجة الثانية ذات السمك الجزئي في الطبقة العليا من الجلد والطبقات القليلة الاولى من الجلد تحتها. ونتيجة حرق من الدرجة الثانية، يتحول لون جلد طفلك الى اللون الاحمر وينتفخ ويمكن ان تتشكل البثور. هذا يمكن ان يكون مؤلما جدا لطفلك. في معظم الحالات، يشفى حرق من الدرجة الثانية في غضون بضعة اسابيع. وقد يطور طفلك ندبة.

حروق من الدرجة الثالثة

تؤثر الحروق من الدرجة الثالثة، او الحروق ذات السمك الكامل على جميع طبقات الجلد. وهذا يشمل الاعصاب والاوعية الدموية، وبصيلات الشعر. قد يتحول لون جلد طفلك الى اللون الاسود او الابيض جدا. ومع ذلك، هناك القليل جدا من الالم المرتبط بحروق من الدرجة الثالثة بسبب كمية تلف الاعصاب التي يمكن ان تسببها.

اذا اختبرت طفلتك حرقا من الدرجة الثالثة، فانها قد تحتاج الى الخضوع لتطعيم الجلد. وهذا هو الاجراء الطبي الذي يشمل نزع قطعة من الجلد السليم من منطقة من جسدها غير المحروق، وزرعها في المنطقة المتضررة. يمكن لحروق من الدرجة الثالثة ان تستغرق شهورا للشفاء وستترك دائما ندبة.

نصائح و وصفات علاجية

بعض الحروق الشديدة تتطلب عناية خاصة جداً ونظافة باستمرار . وذلك لمنع أى عدوى ويلتئم الجرح بآثار تكاد تكون غير ملحوظة أبداً .. قبل أن نعرف العلاج من المهم جداً أن نفهم ما هى درجة الحرق ومن أى نوع .

1 – إستخدام الماء البارد في علاج الحروق

أول شئ بعد الإصابة مباشرةً وبدون تأخير قدر الإمكان ، الوصول إلى أقرب ماء نظيف على الفور ويوضع الالمكان المصاب تحت الماء للمدة 15 دقائق .. إذا كنت تشعر بحرقان ويستمر الشعور بأن الجلد محروق .. تجنب الماء البارد فوق مكان الإصابة لأنه يؤدى إلى تلف الجلد والأنسجة التى لم تصلها الإصابة .. تصاب بالتلف .

2 – إستخدام الثلج في علاج الحروق

يمكن إضافة ثلج فى كيس أو فى منشفة ويوضع على الحرق مثل كمادات بعد الإصابة مباشرة .. لأن الثلج بالطبع متجمد فلا يؤثر فى الجلد المصاب ولا حوله مثل الماء البارد .

3 – مسكن للآلام فوراً

لابد من تناول مسكانات بوصف طبية مثل آيبوبروفين وأسيتامنوفين والأسبرين أو نابروكسين .. إذا كان الألم والتورم لم يتبددا بعد عدة ساعات من الإصابة .. يمكن أخذ جرعة أخرى من المسكن .. تجنب إعطاء الأسبرين للأطفال الصغار أو إذا كن يعتافى من جرى الماء أو الإنفلوانزا .

4 – إستخدام صفار البيض في علاج الحروق

هذا العلاج أكثر من ممتاز وطبيعى ويستخددم صفار البيض على الحرق مرتين يومياً إلى أن تشفى الحروق تماماً .. وثبتت نتائج معالجة الحروق بصفار البيض أن نسيج الجلد المصاب وما حولة ينمو بشكل طبيعى ولا يترك ندبات أو آثار مُشوَهة حتى الحروق من الدرجة الثانية والثالثة .. يحتوى صفار البيض على العديد من العناصر الغذائية الحيوة والأحماض الدهنية الأساسية أوميجا 3 مثل حمض الدوكوساهيكسانويك ، ومواد مضادة للأكسدة مثل لوتين وزياكسانثين التى تقوى جهاز المناعة .. ويمكن دمجها مع سولفاديازين الفضة .

5 – إستخدام محلول ملحى في علاج الحروق

يساعد المحلول الملحى على التئام جرح الحروق ومطهر طبيعى يغسل به الجرح كل ساعة مدار ايام الإصابة أو إلى أن يتماثل الجرح إلى الشفاء .. توضع ملعقة ملح كبيرة فى كوب ماء دافئ يكون مغلى مسبقاً ويترك حتى يبرد لدرجة ثم يصب ببطء على مكان الإصابة .

6 – إستخدام الشاى الأسود في علاج الحروق

يحتوى الشاى الأسود على حمض التانيك مما يساعد على وصوله إلى أعماق الجرح ومن حول الأماكن المصابة بالحرق من الخارج وهذا يؤدى إلى الشفاء سريعاً جداً إن شاء الله .. ويساعد فى التخفيف من الألز ويزول بعض الألم أيضاً ..الطريقة : نقع بضعة أكياس من الشاى فى الماء حتى يعطيى اللون الأسود ويوضع الشاى المنقوع على الحرق ويمكن ترك الشاى فترة كبيرة منقوع حتى يقارب على التخمر ويوضع على الحرق فهذا أفضل ويعجل بالشفاء .ويوضع الكيس نفسه على الحرق ويعصر قليلاً وتعاد هذه العملية عدة مرات وبعد ذلك يترك كيس الشاى بضع دقائق على الجرح مثل الكمادات .

7 – إستخدام الصبار علاج للحروق

هلام الصبار معروف أنه علاج ممتز للحروق ، ويستخدم الهلام مباشرةً من الصبار إلى مكان الإصابة .. وإن لم يوجد صباراً طازجً فيمكن شراؤه من الصيدلية وإن كان يفضل الطبيعى .. يمكن زرع الصبار فى المنزل وهو لا يحتاج عناية كثيرة وغير مُكلف مادياً وله فوائد أخرى عظيمة .

8 – الخل علاج للحروق

الخل من العلاجات عظيمة القيمة لكن للحروق الطفيفة وله خصائص مطهرة خفيفة ، ويمكن خلط مقداران متساويان من الخل والماء ويصب ببطء على مكان الحرق مرة واحدة كل ساعة .

9 – علاج الحروق بالحليب

الحليب يحتوى على إنزيمات خاصة تساعد على تخفيف الألم وتسريع الشفاء من الحروق .. يمكن وضع المكان المصاب بالحرق فى الحليب لمدة ربع ساعة ..أو قطعة قماش ونقعها فى الحليب وتوضع مثل الكمادات على الحرق وتترك قليلاً وتكرر العملية كل نصف ساعة .. ويشطف الجرح بعد ذلك بالماء البارد بعد تمرير القطن المنقوع فى الماء البارد على الجرح والتأكد من نظافته مكان الحليب .

10 – العسل يعالج الحروق

يحتوى العسل على عناصر مضادة للبكتيريا وتتخلص منها تماماً وهذه البكتيريا تنمو فى أى نوع من أنواع الجروح وخاصةً الحروق .. مما يساعد على تهدئة مكان الإصابة .. وتوضع طبقة رقيقة من العسل على الحرق مباشرةً دون تخفيفه ويمكن وضع بعض الشاش على حرق المغطى بالعسل .

11 – متى يوضع شاش على مكان الحرق ؟

الحرق من الدرجة الأولى لا يحتاج إلى شاش .. أما الحروق من الدرجة الثانية لابد من لف الحرق بشاش حتى لا يصاب بالبكتيريا ويمنع العدوى .. إستخدام الشاش فقط وتجنب استخدام القطن .. أى نوع من أنواع القطن لابد أن يستبعد أثناء لف الحرق .. ولابد من تغيير الشاش مرة واحدة يومياً إلى أن يلتئم الجرح ولا يحتاج المصاب للشاش .

12 – متى تستدعى الطوارئ فوراً ؟

• فى حالة الحروق الكبرى لا يمكن العلاج فى المنزل ولا يحاول أحد القيام بأى شئ .. هذه الحالات تحتاج إلى المعالجة الفورية بــ الفينين .. ويجب سيارة إسعاف لأنها تكون مجهزة للطوارئ واللحاق بالمستشفى فى أسرع وقت ممكن ..

• ممنوع منعاً باتاً أن يخلع المصاب ملابسه إن كان يوجد بعض من الملابس أو نسيج منها على الحرق .. لا يحاول أى أحد سحب الملابس أو تعديلها من المناطق المحروقة حتى لا يحدث نزيف وتسوء الحالة جداً ويصعب العلاج بسبب تصرف بسيط من وجه نظر غير المختصين فى علاج الحروق .. أما إذا لم تمسك الملابس فى الحرق فيمكن خلعها لأنها قد تسبب عدوى بكتيرية فى مكان الحرق .

13 – كمادات باردة لفترة وجيزة الزمن

كمادات الماء البارد على منطقة الحرق لفترة قليلة من الوقت يومياً ضرورية جداً لأن درجة حرارة لجسم تكون دافئة عن درجة حرارة الجو فإذا كان الجرح فى مكان غير الأطراف لابد من ترطيبة بالماء البارد حتى لا تنشط البكتيريا التى تنشط فى هذه البيئة الدافئة .. ولابد من الإلتزام بوقت الكمادات أن يكون قليلاً حتى لا تضعف الأنسجة من برودة الماء فيتأخر الشفاء .. الأماكن المصابة بالحرق تتأثر سلبياً بتغيير درجات الحرارة فلابد وأن نعالج الجرح باعتدال .

14 – لابد من تخطى مرحلة الصدمة

أعراض الصدمة هى الضعف وسرعة النبض وتبرد بشرة الجسم كله ” رد فعل عكسى ” ، الأرتباك وفقدان الوعى أحياناً حسب درجة الإصابة .. يمكن أن يشعر المصاب بالغثيان أيضاً .. لابد من تخطى هذه المرحلة سريعاً حتى لا يضعف جهاز المناعة ويحدث آثار سلبية .. تخطى المرحلة يكون باسترخاء المصاب بعد إعطائه المسكنات وعمل بعض من الخطوات السابقة فى الإسعافات إن كانت تناسبه .

15 – كيفية علاج الحروق الكيمائية

إذا كان سبب الحرق عن طريق المواد الكيمائية فلابد من تنظيف مكان الحرق من بقية آثار المواد الحارقة لآن وجود آثار لها على الحرق يسبب تهيجاً وألماً شديداً يستمر لفترات إن لم ينظف المكان المصاب .. إضافة الماء البارد على الجرح فى فترة انتظار العلاج من الطبيب .. وخلع أى مجوهرات أو إكسسوارات قد تسبب تورم حول مكان الإصابة إذا كانت فى اليد .

16 – تغطية الحرق بالشاش مهم جداً

أياً كانت مساحة مكان الإصابة كبير أو صغير لابد من لف الشاش على وحول مكان الحرق لتجني تلوث الجرح وتجنب الإصابة بالعدوى .. وكما ذكرنا فى السطور السابقة لا يمكن استخدام القطن على الحرق قبل لف الشاش .. الشاش فقط لآن القطن يلتصق بالجرح وذلك يجعل مسافات بين لأنسجة الجديدة التى تتكون وفى طريقها إلى الشفاء .. وحتى نتجنب أى آثار للحرق بعد الشفاء .. هذه الخطوة تعتبر أفضل بكثير فى مرحلة العلاج من عمليات التجميل التى تحدث بعد الشفاء .

17 – لا يجب وضع الثلج لتبريد الحرق مباشرةً

لاكن يجب وضع الثلج فى منشفة حتى لا يُحدث آثاراً جانبية سيئة .. الماء البارد فقط هو المناسب على الجرح مباشرةً ولكن باعتدال أيضاً .

18 – ممنوع منعاً نهائياً وضع الكريمات على الحرق

الكريمات والمراهم وبياض البيض والزبدة .. كل هذه المنتجات تحتوى على نسبة لزوجة وتؤذى الحرق وتبطئ فى شفاؤ وتزود الألم ولو استخدمت مرة واحدة .. هذه الوصفات من العادات الخاطئة والشائعة منذ القدم يجب تجنبها تماماً .. يمكن استخدام المضادات الحيوية من الكريمات أو المسكنات أو مضادات الإلتهابات حول الحرق من بعيد .. وفى الإصابت الأخرى مثل الجروح المفتوحة “غير الحروق ” يمنع تماماً وضع هذه المستحضرات الطبية عليها أبداً ولا على البثور المفتوحة أو الحبوب وأمثال ذلك من إصابات الجلد المفتوحة .

19 – عدم لمس الحرق باليد نهائياً

ولا حتى جرح البثور والجروح الأخرى يمكن مسها أو لمسها باليد أو بأطراف الأصابع حتى لا نسمح بدخول أى بكتيريا إلى الجرح المفتوح .. إذا كان الحرق من الدرجة الثانية أو الثالثة إستخدام جفت الجراحة أو آلات ماسكة مخصصة تكون معقمة تعقيماً مثالياً أثناء الغيار على الحرق أو سحب أو تقشير الجلد الذى يقدم من الجرح أو للنظافة فى قلب الحرق أو حوله .