Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

كشف بحث جديد عن إمكانية تحويل الخلايا البيضاء إلى خلايا بنية، من خلال آلية من شأنها المساعدة فى حرق الدهون فى الجسم، لتوفر فى نهاية المطاف نهجا محتملا لعلاج البدانة.



وأوضح البحث، الذى قام به الباحثون بجامعة جنوب الدانمارك، أن مخازن الدهون البيضاء هى مخازن للسعرات الحرارية الزائدة على شكل دهون، فى حين الخلايا البنية هى بمثابة موقد لصهر الدهون، ولكن الآن قد وجدت الآلية التى يمكن من خلالها إعادة برمجة الأنسجة والخلايا البيضاء إلى خلايا بنية.

وكان فريق من الباحثين قد وجد تحديا أساسيا لإعادة برمجة تخزين الطاقة فى الخلايا الدهنية البيضاء المسماة بـ “برايت”، إلى خلايا دهنية بنية تعمل على حرق الطاقة الزائدة على شكل حرارة بدلا من تخزينها.

وأشارت المتابعة إلى أن العقار المعالج لمرض السكر النوع الثانى قد ساهم فى تعزيز كفاءة دور البروتين التنظيمى لجين KLF11 ، الذى ساهم فى تعزيز كفاءة خلايا الدهون البيضاء فى زيادة معدلات الحرق وتحويل البعض منها إلى خلايا بنية.