Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.

ما هو الحل الأمثل لمعالجة لون اللثة من البني إلى الوردي؟ وما هي خطوات العناية بالأسنان؟ لدي فرق في المنتصف في الأسنان العلوية، فهل إن قمت بتقويم الأسنان لضمها على بعضها وإخفاء هذا الفرق، يعتبر تغييرا في خلق الله؟

لدي شعيرات بنفسجية في أعلى الساقين، فهل هي دوالي؟ وما علاجها؟ ويوجد لدي بثور في الرجل أيضا تشوه منظرها، وهي موجودة معي منذ أن كنت صغيرة في سن 15 سنة، وتقل نوعا ما، فما علاجها؟ علما بأني أشعر أنها مثل المسام، ولكنها أكبر، وتستطيع رؤيتها بعكس المسام نوعا ما، وتغطيها قشرة، إن أزلتها تنزف قطرة دم، وأحيانا كانت توجد في المؤخرة وتحتها، وكانت كبيرة بحجم حبة عدس ويتوسطها شعرة، إن ضغطت عليها آلمتني كثيرا، فما الذي أعاني منه؟ وما الحل؟

لدي أيضا كدمات في الركبة، فحين كنت صغيرة أصبت بها، وتركت أثرا، وأريد أن أمحوها كي أرضى نفسيا، وكنت أتمتع بلون بشرة فاتحة عما أنا عليه الآن، ووجهي يتأثر بالغبار كثيرا، فأصبح وجهي بلونين، كأني ألصقت ماسكا على وجهي، وذلك لتعرضي للشمس والنزول كثيرا، وأشعر بالضيق؛ لأن لون أذني أبيض والباقي أغمق، فما الحل؟ وأنا أفضل العلاج الطبيعي عن الكيميائي في علاجي.

علما بأني نحيفة ولدي أنيميا، وأرغب في استعادة قوتي التي كنت أتعافى بها وأنا صغيرة بلا إدراك، كي أستطيع أن أكون سعيدة، وهل هناك تمارين منزلية أقوم بها؟ فأنا أحب الرياضة كثيرا، ولكن ما هي الطرق الصحيحة لممارستها؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الحل الأمثل لمعالجة لون اللثة عندك وإعادتها للونها الطبيعي هو عمل عناية فموية جيدة، وتفريش اللثة والأسنان معاً؛ لأن تفريش اللثة مع الأسنان يساعد على تنشيط الدورة الدموية في اللثة، ويساعد على طرح الدم الفاسد أو الدم الراكد من اللثة، وجلب الدم المؤكسج (الدم الذي فيه الأوكسجين) والذي يغذي اللثة، مما يسبب في تنشيط اللثة وفي تغيير لونها إلى اللون الوردي الطبيعي للثة السليمة، وذلك يتم عن طريق العناية الفموية الجيدة للفم والأسنان.

أما بالنسبة لسؤالك الثاني: ما هي خطوات العناية بالأسنان؟

الجواب: الخطوات الصحيحة للعناية بالأسنان هي كالتالي:

1- تفريش وتنظيف الأسنان ثلاث مرات باليوم بعد كل وجبة وبالشكل التالي: تفريش الأسنان من الأعلى للأسفل بالنسبة للفك العلوي، ابتداءً من اللثة باتجاه الأسنان وبشكل نصف دائري ولمدة دقيقة، بعد ذلك تفريش الأسنان من الأسفل للأعلى بالنسبة للفك السفلي، ابتداءً من اللثة باتجاه الأسنان وبشكل نصف دائري ولمدة دقيقة أيضاً، وذلك باستخدام فرشاة ذات أشعار متوسطة الخشونة (وسط، Medium) على أن يشمل التفريش كافة سطوح الأسنان من الداخل ومن الخارج للأسنان.

2- استخدام المضامض الفموية المطهرة والمنشطة للفم واللثة معاً.

أما بالنسبة لسؤالك الثالث: لدي فرق في المنتصف في الأسنان العلوية، فهل إن قمت بتقويم الأسنان لضمها على بعضها وإخفاء هذا الفرق، يعتبر تغييرا في خلق الله؟

فهو سؤال ذو شقين، الأول: أنصحك بعمل تقويم لأسنانك لمعالجة وتصحيح هذا الفرق الذي بين أسنانك العلوية الأمامية.

والشق الثاني للسؤال: إخفاء هذا الفرق، هل يعتبر تغييرا في خلق الله؟ فهذا ليس من اختصاص قسم الاستشارات وإنما هو من اختصاص مركز الفتوى، ويمكنك مراسلتهم على الرابط التالي والاستفسار منهم: http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/index.php .

أرجو لك التوفيق والسداد، مع تمنياتي الطيبة لك.

___________________________________________________

انتهت إجابة الدكتور/ محمد فيصل المرستاني أخصائي طب الفم والأسنان

تليها إجابة الدكتور/ سالم عبد الرحمن الهرموزي أخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية:

___________________________________________________

1- الشعيرات التي تظهر على الساقين وأيضا الفخدين، هي عبارة عن شعيرات دموية تمددت وأصبحت ظاهرة للعيان، وهي نوع من أنواع الدوالي الشريانية، وبالإمكان علاجها، إما بالحقن داخل هذه الشعيرات، أو باستعمال تقنية الليزر الخاصة بهذه الظاهرة.

2- البثور في الرجلين وفي المؤخرة وغيرها، هي عبارة عن التهابات في منابت الشعر، تزيد عند إزالة الشعر بأي وسيلة كانت، مع الأخذ بالاحتياطات اللازمة قبل إزالة الشعر، ومع أخذ الاحتياطات قبل إزالة الشعر وبعده، وبالإمكان استعمال مرهم باكتروبان ثلاث مرات يوميا لمدة ثلاثة أيام، بعد إزالة الشعر مباشرة أو عند وجود هذه البثور.

3- آثار الكدمات التي على الركبة بالإمكان علاجها، إما بالتقشير أو الليزر أو الجراحة، حسب نوعية الآثار.

4- اسمرار لون البشرة يحتاج إلى التقليل من التعرض المباشر لأشعة الشمس، وخاصة في الفترة من الساعة العاشرة صباحا إلى الرابعة عصرا، وإذا كان هناك ضرورة للتعرض في تلك الفترة فعليك باستخدام كريم واق من أشعة الشمس، نصف ساعة قبل التعرض للشمس، وأيضا بعض الكريمات المبيضة للبشرة.

5- عندك أنيميا (فقر الدم) إذن عليك بالتغذية الجيدة، وأخذ أقراص الحديد والفيتامينات التي تعالج الأنيميا، والاهتمام بالتغذية الصحية المتوازنة، ومراجعة أطباء أمراض الدم.

6- التمارين المنزلية كثيرة ومتعددة، والأجهزة التي تساعد على ذلك متوفرة، وكل ما عليك فعله هو اختيار الرياضة المحببة لك، ومارسيها بحب وحماسة لكي تعم الفائدة.

أختي الكريمة: كان من الأفضل لو ركزت على سؤال أو اثنين في الاستشارة الواحدة، حتى يعطى كل سؤال حقه الكامل في الإجابة، مع مزيد من الشرح والتوضيح، ولكن كثرة الأسئلة في أمراض شتى وفي نفس الاستشارة تؤخر الرد، وأيضا الأسئلة لا تأخد حقها في الإجابة المستفيضة.

وفقك الله تعالى.