Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته، وبعد:

بالأمس كنت مستلقية على السرير في غرفتي لمدة 15 دقيقة تقريباً؛ وذلك لأرتاح قبل صلاة المغرب، وعندما نهضت من السرير ذهبت إلى المرآة ونظرت إلى نفسي فيها، وفجاة انقطع بصري – أي لم أر سوى ظلام دامس – لمدة قصيرة، حوالي أقل من نصف ثانية.

ولم أعرف هل هذا كان بسبب خلل في مصباح الإضاءة في غرفتي أم هو خلل في بصري، ولم أعرف هل كانت عيني مغلقة أم كانت مفتوحة، ولكن الذي أذكره أنني عندما فتحت عيني عاد بصري، فما الذي حصل؟! مع أنني والحمد لله لا أشكو من ضعف البصر أو أي مرض في عيني، فنظري قوي والحمد لله، لقد خفت قليلاً، فما تفسيركم لما حصل؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن ما حصل معك هو عبارة عن فقدان للوعي للحظات بسيطة، وذلك بسبب استلقائك للراحة، فحصل خمول في المخ وبطء في الدورة الدموية، وعندما نهضت فجأة لم يستجب المخ لأمر النهوض بسرعة فحصل فقدان الوعي.

ومن الممكن أن يكون هذا أيضاً بسبب الإرهاق والتعب، أو وجود احتقان بالحنجرة فسبب خللاً في الأذن الوسطى فاختل توازنك عند النهوض، ومن الممكن أن يكون ضعفاً في نسبة الدم.

وأحب أن أطمئنك أن الأمر بسيط إن شاء الله ولا يستدعي القلق؛ لأنه يحدث مع أي إنسان سليم، ولكن إذا تكرر الأمر فعند ذلك يجب عمل فحوصات كاملة حتى نعرف سبب المشكلة ونعالجها.

نسأل الله أن ينور بصرك وبصيرتك، وأن يحفظك وجميع المسلمين من كل سوء.

وبالله التوفيق.