Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قبل أن أكتب الأعراض: أنا بصحة جيدة جدا -والحمد لله-، لكن هذه الأعراض تأتيني من الصغر وعلى فترات متباعدة، ست شهور أو سنة ويرجع الشيء نفسه، أحس بقشعريرة في جهة واحدة من جسمي أو بمربع واحد في رأسي أو نصف رأسي فقط، ليس عندي مشكلة مع القشعريرة لكن من فترة قريبة صارت مقرفة.

وفوق حاجبي الأيمن أحس بألم فظيع كأنه يتفجر لثوان فقط ويختفي، والحمد لله أنه لثوان، هل هذا يعتبر عرضاً أو لا؟ لكن بعض الأحيان أعجز أن أركز وأنا أذاكر، يستحيل علي التركيز، وغالبا وقت الامتحانات ينزل سائل مثل الماء الأصفر من أنفي. وقبل 8 سنين لم أستطع المشي فجأة، والأطباء الذين ذهبت لهم لم يعرفوا سبب المشكلة، بعدها بفترة قدرت أن أمشي لكن صارت عندي طقطقة في الركب، وللآن موجودة ومحرجة كثيرا، لا تؤلمني لكن في اليومين الأخيرين لا أرتاح إلا إذا مشيت.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بالنسبة لما ذكرتِهِ من أعراض الصداع والقشعريرة ونزول السائل الأصفر من الأنف، ينصح بمراجعة طبيب مختص بالأمراض العصبية لإجراء الدراسة اللازمة، وإجراء تحليل لهذا السائل الأصفر الذي يمكن أن يكون هو سائل النخاع الشوكي، وربما يكون هو سبب الصداع الذي تعانين منه، لذا الأفضل عند زيارة الطبيب المختص بأمراض الأعصاب التركيز على الصداع والسائل الأصفر من الأنف، لإجراء تحليل لهذا السائل ومعرفة ما هو، وكذلك لإجراء الدراسة العصبية اللازمة.

ونرجو لك من الله تمام الصحة والعافية.