Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة أبلغ من العمر 24 سنة، عندما كان عمري 8 سنوات تعرضت لضربة في عيني الشمال وتورمت بعد الضربة مباشرة، فذهبت للمستشفى طوارئ وكان في الليل، وصرف لي قطرة واستمر التورم لمدة 6 أيام، وعندما بلغ عمري 18 كنت أعاني من صداع شديد.

فحصت النظر عند اختصاصي العيون، وقال عندك النظر في العين اليمين 5\6 والعين الشمال 4\6، وكتب لي نظارة، وقال لا تنزلي النظارة إلا عند النوم فقط.

بعد 3 سنوات فحصت النظر، وطلع العين اليمين 5\6 والعين الشمال 2\6 وقال الدكتور إذا تحبي تسوي تشطيباً في العين الشمال، لأن النظر فيها ضعيف، وعندما أستيقظ من النوم لا أتحمل الضوء فأغمض عيني الشمال لمدة 5 دقائق.

لدي انزعاج من الضوء القوي، فهل الضربة هي السبب في ضعف النظر في العين الشمال؟ ولماذا كل مرة أفحص النظر في العين الشمال يضعف أكثر، وليس لدي سكر، ولا ضغط؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الضربة ليس لها علاقة بضعف النظر الذي تعانين منه, والدليل أنه يوجد ضعف في العين الأخرى، فالذي تعانين منه هو ضعف إبصار، وقد يظهر في أي سن.

لذلك ينصح بالكشف المبكر على النظر، وبعد ذلك على فترات منتظمة، وأنت لم تكتشفي ضعف الإبصار إلا بعدما عانيت من الصداع.

المعروف أن النظر يتغير مع السن، حتى يثبت في سن العشرين, وهذا هو السبب في تغيره، خصوصاً إن كان قصر نظر، وهذا ما أعتقد أنك تعانين منه.

أما الآن وأنت في سن الرابعة والعشرين فبإذن الله لن يتغير الضعف, فإن أحببت أن تتخلصي من النظارة اعملي عملية الليزك.

وبالله التوفيق.