استشارات الانف والاذن والحنجرة

تنزل مني قطرات من الأنف في أيام متقطعة، فما هذه الحالة؟

السؤال

السلام عليكم

أعاني من نزول قطرات من الأنف عند إمالة الرأس أو السجود، منذ حوالي خمسة أشهر بشكل متقطع، تتوقف أياما وتعود أياما.

قرأت في النت عنها فأصبت بالرعب، أفيدوني جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

وبعد:

لا داعي للقلق ولا للرعب فالأمر يحدث كثيرا، ويمر دون مضاعفات، ولكن يجب الحذر والأخذ بالأسباب لتفادي أي مضاعفات محتملة.

ما يحدث معك في الغالب هو: نزول السائل النخاعي من فتحة الأنف، وقد يحدث ذلك تلقائيا دون أي أسباب، أو قد يحدث نتيجة صدمة شديدة للرأس، أو مع حوادث السيارات، وقد يكون مصحوبا بنزول نفس السائل النخاعي من الأذن إذا كان هناك شرخ في قاع الجمجمة، أو قد يكون ذلك بسبب وجود ورم حميد بالغدة النخامية، وكذلك يلتئم تلقائيا.

ولكن في تلك الأحوال يجب الحرص؛ لوجود اتصال بين التجويف الأنفي والسائل المخي الشوكي، والجهاز العصبي المركزي؛ يمكن أن يؤدي إلى الالتهابات البكتيرية في الجهاز العصبي المركزي، التي يمكن أن تكون لها آثار كارثية أهمها وأشهرها: الالتهاب السحائي.

ولذا من أسباب الوقاية لمنع انتقال أي التهابات بالأنف إلى التجويف المخي والسائل النخاعي: عدم الاستنشاق بقوة أثناء الوضوء، وتجنب الحزق سواء لوجود إمساك أو سعال، وكذا تجنب الميل للأمام، أو البقاء لمدة طويلة في وضعية الركوع أو السجود؛ حيث أن ذلك يساعد على نزول السائل النخاعي بكثرة، وحتى يسهل التئام مكان نزول السائل النخاعي، مع أخذ مضاد حيوي مثل: كيورام أو أوجمنتين 1 جم كل (12) ساعة في حالة بوادر وجود أي التهابات بالأنف.

والله الموفق.

Related Posts

1 of 79