Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

تنكس بقعي مرتبط بالعمر


بالانجليزية: Macular Degeneration (AMD)


التعريف:
الطبقة الداخلية للعين هي شبكية العين, التي تتضمن الأعصاب التي توصل البصر ؛ وراء شبكية العين يوجد غلاف العين المشيمي، الذي يتضمن إمدادات الدم إلى جميع الطبقات الثلاث في العين، بما في ذلك البقعة (الجزء المركزي من شبكية العين الذي يحيط بالقرص


البصري). في النموذج الجاف (غير نضحي)، يسمى الحطام الخلوي براريق شفافة تتراكم بين الشبكية وغلاف العين المشيمي، ويمكن أن تصبح الشبكية منفصلة. أما في النموذج الرطب (نضحي) ،و الذي هو أكثر شدة, فإن الأوعية الدموية تنمو من المشيمية وراء شبكية العين،


ويمكن أيضا أن تصبح الشبكية منفصلة. يمكن معالجة هذه الحالة مع تخثر الليزر، ومع الدواء الذي يوقف النمو في بعض الأحيان ويعكس نمو الأوعية الدموية.


التنكس البقعي المرتبط بالسن هو حالة طبية عادة ما تصيب كبار السن وتؤدي إلى فقدان البصر في مركز المجال البصري (البقعة) بسبب التلف الذي يلحق بالشبكية. وهو يحدث في أشكال “جافة”و “رطبة”. وهو السبب الرئيسي لضعف البصر في كبار السن (أكبر من 50 سنة)


التحلل البقعي يمكن أن يجعل من الصعب أو المستحيل القراءة أو التعرف على الوجوه، على الرغم من أن الرؤية المحيطية تبقى كافية للسماح للأنشطة الأخرى في الحياة اليومية.


البقعة (Macula) هي المنطقة في مركز الشبكية, المسؤولة عن الرؤية المركزية. الرؤية الدقيقة في القراءة, في السواقة, في ادراك الوجه وفي كل هدف دقيق اخر, تتم في البقعة, التي مركزها هو النقرة (Fovea) – البقعة الصفراء (macula lutea).


هنالك صورتان من التنكس البقعي في سن متقدمة: الصورة غير الوعائية (الجافة) والصورة الحديثة التوعي – Neovascular (الرطبة). وفقا للتقديرات، فان 10% – 20% من مجموع المصابين بالمرض يصابون به بصورته الرطبة, وهي الصورة المسؤولة عن 90% من


حالات فقدان الرؤية الحاد من جراء التنكس البقعي المتعلق بالجيل. جدير بالذكر انه في حالات معينة يحدث تضرر جدي في الرؤية في الصورة الجافة للمرض، ايضا, لكن بنسبة انتشار اقل. العرض الاول للـ AMD بالصورة الجافة هو ظهور براريق شفافة (Drusen) في العين,


وهي نقاط صفراء في منطقة البقعة المتواجدة في قاع العين. يتميز الـ AMD في صورته الرطبة بنمو اوعية دموية شاذة تحت الشبكية (Choroidal Neovascularization – CNV). تتطور هذه الافات عند نمو اوعية دموية جديدة شاذة من طبقة المشيمية (Choroid)


الموجودة تحت الشبكية, وانتشارها من خلال تمزقات في غشاء بروك (Bruchs membrane – طبقة من النسيج الضام بين الشبكية والمشيمية), الى ما تحت الشبكية. يتسرب من هذه الاوعية الشاذة مصل, دهون ودم تتراكم كلها تحت طبقة الظهارة الصبغية الشبكية


(Retinal pigment epithelium), وتحت الشبكية نفسها. فيما بعد يتشكل نسيج ندبة يستبدل نسيج الشبكية الخاص بالبقعة ويؤدي الى فقدان للرؤية غير قابل للعكس . ليست هنالك، عادة، اية اعراض للـ AMD الجاف, اللا وعائي. اما في الـ AMD الرطب, الحديث


التوعي, فهنالك بشكل عام اصابة في الرؤية المركزية تظهر كبقعة او تشوه في الرؤية المركزية (يسمى تشوه المرئيات – Metamorphopsia). احيانا، يرى المرضى صورة مصغرة, او بحجم مختلف، في كل عين. في احيان نادرة من الممكن ايضا حدوث هلوسات ابصارية


(Visual hallucination).


توقعات سير المرض (Prognosis) للمحافظة على رؤية جيدة لدى المرضى المصابين بـ AMD حديث التوعي منخفضة. من الممكن حدوث فقدان حاد للرؤية المركزية بسرعة. حدة الرؤية بمقدار 6/60 او اقل (والتي تعتبر عمى مركزيا) تتطور في عيون العديد من المرضى


خلال سنتين من موعد التشخيص. نحو 12% من المرضى الذين اصيبوا بـ AMD حديث التوعي في عين واحدة, و- 50% من المرضى الذين اصيبوا بـ AMD حديث التوعي في كلتا العينين, يصابون بعمى جزئي خلال 5 سنوات من بدء ظهور المرض. وبالرغم من عدم تسبب


المرض بالعمى الكامل, الا انه يؤدي الى تقييد المرضى في الاداء اليومي، مثل: القراءة, مشاهدة التلفاز, تحديد/ تمييز الوجوه, التوجه المكاني في الشارع وفي اماكن غير معروفة, وما الى ذلك.


أعراض مرض الضمور البقعى
لا يسبب الضمور البقعى ألم بالعين . أعراض الضمور البقعى الجاف :
تبدأ الأعراض بشكل تدريجى متزايد و هى :
– زغللة بالعين .
– عدم وضوح الرؤية .
– ضعف الرؤية الليلية .
– ضعف بريق الألوان .
– قد يصيب الضمور البقعى الجاف على إحدى العينين فقط ؛ و هنا قد تكون الأعراض غير ملحوظة نظراً لسلامة الرؤية بالعين الأخرى .


أعراض الضمور البقعي الرطب :
– أهم عرض : هو رؤية الخطوط المستقيمة على هيئة أمواج أو خطوط منكسرة .
– نفس أعراض الضمور البقعى الجاف .


أسباب مرض الضمور البقعى
لا يوجد سبب صريح لحدوث الضمور البقعى و لكن هناك بعض عوامل الخطورة منها:
– تقدم السن : من هم فوق ال 60 من العمر أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالضمور البقعي .
– الجنس: الإناث أكثر عرضة للإصابة من الرجال .
– التدخين .
– السمنة .
– ارتفاع ضغط الدم .
– ارتفاع نسبة الكوليستيرول فى الدم .


تشخيص مرض الضمور البقعى
يعتمد التشخيص على : التاريخ المرضى و شكوى المريض . الفحص الإكلينيكى الدقيق و يتضمن :
– نقص دقة الإبصار .
– الفحص الدقيق لقاع العين و الشبكية ؛ قد يتطلب هذا الفحص استخدام قطرات موسعة لحدقة العين ليتمكن الطبيب من فحص الشبكية جيداً .


علاج مرض الضمور البقعى
علاج الضمور البقعى الرطب :
– يمكن علاج الضمور البقعى الرطب باستخدام جراحات الليزر (Laser Surgery)
– الحقن داخل العين (Photodynamic Therapy) ؛ و لكن هذه الوسائل لا تعتبر علاج دائم للحالة ؛ فقد يتطور المرض إلى فقدان كامل للإبصار بالرغم من العلاج .


علاج الضمور البقعى الجاف :
– لا يوجد علاج حالى يستعيد ما ضمر بالفعل من البقعة البصرية .
– إذا وصل الضمور البقعى لا يوجد علاج يقى من فقدان الإبصار .


العلاج فى المراحل المبكرة يؤخر و قد يقى من فقدان الإبصار .
– استخدام مضادات الأكسدة التى تحتوى على الفيتامينات و الزنك .


ضبط أسلوب الحياة :
– تناول زيوت غير مشبعة كزيت الزيتون ، تناول زيوت الاوميجا 3
– تجنب التدخين
– ممارسة الرياضة .


مضاعفات مرض الضمور البقعى
– تحول الضمور البقعى الجاف إلى رطب .
– المياة البيضاء و عتامة العدسة (cataracts).
– الميادة الزرقاء (glaucoma).
– انفصال الشبكية (retinal detachment).
– جفاف العدسة .
– الفقدان الكلى للرؤية المركزية .


الوقاية من مرض الضمور البقعى
– تناول غذاء صحى يحتوى على الكثير من الخضروات و الأسماك .
– تجنب التدخين .
– الحفاظ على مستوى ضغط الدم .
– ممارسة الرياضة .


المراجع:
wikipedia
dailymedicalinfo
webteb