Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

أنا فتاة عمري 18 سنة، أعاني من ثقوب في اللوزتين تسببان رائحة فم كريهة منذ 4سنوات، وأنا مترددة بشأن العلاج، هل يوجد علاج بالدواء أم أنا مضطرة لفعل العملية وإزالتها؟ علماً أني لم أذهب لطبيب.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فغالبا ما نجد فضلات الطعام أو بقايا البكتيريا الميتة تتجمع في الثقوب المتواجدة في اللوزتين، وخاصة أكبرها، والذي يتواجد أعلى اللوزتين، ووجودها يسبب رائحة كريهة بالفم، وغالبا ما تفشل جميع الطرق المستخدمة لمقاومة تلك الرائحة، مثل الغرغرة، واستخدام السواك نهارا، والفرشاة والمعجون قبل وبعد النوم، واستخدام المستحلبات ذات الرائحة النفاذة كالنعناع وغيرها؛ ولذا في حالتك كفتاة في سن الزواج، وفي حال فشل كل الطرق السابقة للتغلب على تلك الرائحة فليس أمامك إلا استئصال اللوزتين، وخاصة إذا كان التهابها متكرراً.

والله الموفق.