Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته وبعد،،،

جزاكم الله عنا كل خير على هذا الموقع الرائع وعلى كل المبادرات التي تقومون بها.

لدي مشكلة في التنفس بعض الأحيان فأخاف أن يكون ربواً، حيث إنه تأتيني بعض النوبات في الليل، حيث إنني كلما أشم رائحة الدخان أو روائح الجسم أو المنزل في النهار ينقلب علي هذا في الليل، حيث لا يمكنني لا النوم ولا البقاء مستيقظة، وهذا ما يجعلني أحس وأنا خائفة من الربو، كما أنني عندما أريد أن أذهب إلى الطبيب أجد نفسي بصحة جيدة. من فضلكم أرشدوني وأريحوني من هذه الهواجس الغريبة.

كما أن لدي مشكلة أخرى لا أدري إذا كانت بينهما علاقة، وهي أني كلما ذهبت إلى الاستحمام بعد الانتهاء أحس بدوخة ولا أستطيع حتى ارتداء الملابس إلا بصعوبة مطلقة جداً.

فعلاً أنا متخوفة جداً من هذه الحالات التي أخبرتكم عنها.

وأعتذر على الإطالة وجزاكم الله عنا كل خير، كما أرجو دعواتكم لي بالغيب.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هذا ما يسمى فرط حساسية القصبات الهوائية للدخان والروائح، وهو قد يكون من أعراض الربو، فهناك أسباب كثيرة للربو منها:

1- غبار الطلع والتربة.

2- التعرض للأبخرة والدخان سواء دخان السجائر أو الأدخنة الأخرى.

3- التعرض لروائح العطور.

4- التعرض لروائح أخرى مثل روائح المبيدات.

5- التعرض للتيار البارد.

وأسباب أخرى كثيرة.

فعليك تجنب كل ما ترينه أن يسبب لك الأعراض، وإن أحسست أن الوضع بدأ يزيد عليك بمراجعة الطبيب المعالج.

أما الإحساس بالدوخة فقد يكون نتيجة انخفاض الضغط خاصة إذا كان الحمام ساخناً، فالسخونة تسبب توسع الأوعية الدموية وبالتالي قد يسبب لك انخفاضاً في الضغط، وبالتالي هذا الشعور بالدوخة، عليك مراقبة إن كانت كل الحالات تحصل بعد حمام ساخن، فهذا يكون بسبب الحمام الساخن، فعليك أن يكون الماء مفتراً وليس ساخناً وفي الأيام الحارة يكون الاستحمام بالماء البارد.

أحياناً قد يكون التغيير من مكان بارد إلى مكان ساخن أو بالعكس قد يترافق مع تضيق في القصبات الهوائية ولكن بما أنك لم تذكري أن الحمام يسبب لك ضيقاً في النفس، فعلى الأكثر فإن السبب هو الحمام الساخن.

والله الموفق،،،