خفة في الرأس مع زغللة عين بسيطة

السؤال

أعاني منذ أربع سنوات تأتي على فترات متباعدة حالة من خفة الرأس مع زغللة عين بسيطة، عرضت نفسي على الأطباء وعملت التحاليل اللازمة ولم يجدوا أي تفسير لحالتي، لا أعرف هل الذي أنا به سبب عضوي أم نفسي أنا حائرة جداً ولا أدري ما العمل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فعدم الاتزان والدوار وخاصة المصاحب لحركة الرأس غالباً ما يكون نتيجة الالتهابات بالأذن الداخلية، وليس الأذن الوسطى كما هو شائع بين الناس، وتكون التهابات الأذن الداخلية بعد الإصابة بالبرد أو الانفلونزا بأسبوع أو أكثر، وننصح في هذه الأحوال بتناول أقراص بيتاسيرك 24 مج مرتين يومياً، مع الإقلال من حركة الرأس المفاجئة على الجسم.

أما إذا كان هذا الدوار وزغللة العين يحدث أثناء الحركة من النوم والوضع مستلقياً إلى الجلوس أو من الوضع قاعداً إلى القيام والوقوف فغالباً ما يكون سببه انخفاضاً في ضغط الدم أو ضعفاً عاماً، وينصح بمراجعة أخصائي الأمراض الباطنية في مثل هذه الحالات.

هذا بالنسبة إلى الأسباب العضوية، أما عن الأسباب النفسية فما أكثرها وأكثر أعراضها، وخاصة في هذه الأيام التي بعد فيها الناس عن ذكر الله وطاعته، فإن المؤمن القوي الملتزم بطاعة الله والسائر على هدى رسوله صلى الله عليه وسلم لا تعرف الأمراض النفسية إليه طريقا، فانفضى عنك أختاه هذه الأوهام وشمري عن ساعد الجد والطاعة، وكوني دائماً وأبداً موصولة بالله عز وجل تنالي السعادة والرضا في الدنيا والآخرة.

وأخيراً ندعو الله عز وجل أن يذهب عنك ما تجدين فإنه ولي ذلك والقادر عليه.

وبالله التوفيق.

Articles You Might Like

Share This Article

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr