خفقان وضيق تنفس وهبوط .. الأسباب والعلاج

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا آنسة عمري 27 سنة، منذ أيام أصابني اختناق وضيق تنفس فظيع، وتكرر ذلك مرات عديدة بالليل، أجريت تحاليل دم فظهر أن عدد الكريات البيضاء مرتفعة بنسبة قليلة جداً أقل من 11.0 ، والنتائج الأخرى بينت أن هناك أنيميا خفيفة، كل الأعراض تحدث بالليل خاصة سواء الهبوط أو الاختناق أو ضيق التنفس، ثم الإحساس بالارتخاء والدوخة.

أتمنى أن أجد الجواب، فهذه الحالة أصبحت متعبة وتجعلني أجد صعوبة في النوم.

شكراً لكم لما تقومون به من مجهود، جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أولاً: هذا العدد من الكريات البيضاء قريب من الطبيعي، وفقر الدم البسيط لا يسبب هذه النوبات من الاختناق.

أولاً: إن كانت النوبات تبدأ بالشعور بالسعال، ومن ثم الشعور بالضيق، وخاصة كما تقولين أنه يحصل في الليل وليس في النهار، فقد يكون السبب هو ارتجاع في حموضة المعدة من خلال الصمام الذي يفصل المعدة عن المريء، وقد تصل هذه العصارة إلى القصبات مسببة سعالاً ليلياً، وتقلصاً في الحنجرة ( الحبال الصوتية) يسبب الشعور بالخنق وضيق النفس، وطبعاً مع ضيق النفس يحصل الدوخة والارتخاء.

وطبعاً هذه الأعراض تأتي عند النوم على الظهر في الليل، وهذا يترافق مع الإحساس بحرقة في المريء.

لذا أنصحك أولاً بعدم تناول الطعام بكثرة قبل النوم، والبقاء ساعتين إلى ثلاث قبل الاستلقاء للنوم، وعدم تناول الأطعمة الدسمة، وأخذ قرص من دواء الحموضة المعدة مثل Omeprazol، أو Lanzoprazol قبل النوم يومياً، فإذا تحسنت الأعراض فقد يكون هو السبب.

أما إن لم تتحسن الأعراض فعليك مراجعة أخصائي الأمراض الصدرية للتأكد من عدم وجود هجمات ربو، والتي قد تأتي في أوقات معينة نتيجة التعرض لأشياء تسبب نوبة الربو في الليل.

نسأل الله لك الشفاء العاجل.

وبالله التوفيق.

Articles You Might Like

Share This Article

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr