Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وفقكم الله وجزاكم على كل أعمالكم الطيبة.

سؤالي هو: تنتابني دوخة منذ سنوات طويلة لم أعلم لها سبباً، رغم زيارات متتالية للأطباء، وقد سبق لي أن قمت بفحص طبي للقلب، وأثبت أنه سليم والحمد لله، ومؤخراً قمت بتحاليل مخبرية هنا بكندا، ولم نعثر من خلال نتائجها على شيء غير عادي والحمد لله، ولكن نصحتني الطبيبة بتناول كمية أكثر من الملح؛ لأن عندي – حسب ما قالت الطبيبة – قابلية لانخفاض ضغط الدم، وقد كان مقياس الضغط منخفض بالمقارنة مع المستوى العادي.

وتقع الدوخة بالخصوص عندما أنتقل من حالة الجلوس إلى القيام، وأضطر أن أتوقف بضع ثوانٍ حتى تزول.

وكانت هذه الحالة ترافق صداعاً شديداً ينتابني عندما أمشي في حر الشمس، أو ألعب تحت أشعتها أو أدخل الحمام حيث تكون درجة الحرارة مرتفعة.

أتمنى أن أجد عندكم جواباً لهذه المشكلة، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فالدوخة لها أسباب عديدة، ويمكن الكشف عنها بإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، ومن الأسباب المشهورة: نقص الحديد في الدم، والأنيميا والإرهاق المزمن، ولكن السبب الأشهر هو ما يسمى بالدوار الحميد، والذي يحدث بسبب مشاكل الأذن الداخلية، وفي الكثير من الأحيان لا يوجد له سبب محدد، ويمكن علاجه باستخدام أقراص تسمى بيتاسيرك، كما يمكن الاستفادة من بعض التمارين الخاصة، ويمكنك مراجعة طبيب متخصص في مجال الأنف والأذن والحنجرة، وسيساعدك كثيراً بعون الله.

والله الموفق.