Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

منذ أسبوع تقريباً أصبت بدوار في رأسي، وألم في قمة الرأس يمتد إلى الجبهة، أثناء ذهابي إلى مركز تجاري شعرت وكأن جسمي كله يدور! ولم يزل هذا الدوار إلا بعد تحركي والمشي، ومنذ يومين أصبت بخفقان سريع في القلب، والقيء والدوار، وذهبت إلى الطبيب وأعطاني مغذياً وبعض المسكنات؛ لأن حرارتي كانت مرتفعة قليلاً، واليوم لاحظت احمراراً واحتقاناً داخل أنفي مع أني غير مصابة بالزكام، ولا سيلان الأنف سوى عطاس خفيف مرة إلى مرتين في اليوم، وسعال جاف ولكن أشعر بوجود شيء داخل بلعومي وكأنه بلغم عالق.

وما زال الدوار يلازمني إلى الآن ولكن بشكل خفيف خصوصاً عندما أكون جالسة أشعر بثقل في رأسي وجسمي كأنه يدور مع خفقان قلبي.

فهل أنا مصابة بالتهاب الجيوب الأنفية أم ماذا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أغلب الظن أن ما تعانين منه بسبب التهاب الجيوب الأنفية باحتقان الأنف واحمراره وانسداده، مع ارتفاع طفيف بدرجة الحرارة مع عطاس وسعال خفيف وبلغم بالحلق، كل ذلك من أعراض الأنفلونزا، والتي تسبب انسداداً بالأنف فيؤثر سلباً على تهوية الجيوب الأنفية، مما يسبب في تجمع الإفرازات بها وانسدادها والتهابها مما يسبب ثقلاً في الرأس وصداعاً يمتد إلى الجبهة، ودواراً مع خفقان في بعض الأحيان، فيجب تناول العصائر والسوائل الغنية بفيتامين سي مثل الليمون والبرتقال والجوافة، وتناول أدوية لإزالة احتقان الأنف مثل: نقط فيروسيل أو أوتريفين لمدة 5 أيام، وكلاريناز حبة مرتين يومياً، واستخدام غسول قلوي للتخلص من الإفرازات المتجمعة بالأنف، وإذا كان البلغم ملوناً فبالإمكان تناول مضاد حيوي مثل سيبروكسين 500 مج مرتين يومياً.. والله الموفق.