Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قمت بإجراء عملية في اللثة بسبب انحسارها، وقد ارتفعت عن مستواها الطبيعي، وهذا الشيء بدأ وكأنه شيء شاذ، فهل ترجع اللثة إلى المستوى الطبيعي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فانحسار اللثة غالباً ما يكون مصحوباً بتآكل في العظم المحيط بالأسنان، ويجب في البداية معرفة السبب وراء ذلك، مثل تقدم العمر، والذي غالباً ما يكون التهاباً لثوياً مزمناً، ووجود جيوب قديمة لم يتم علاجها، انحسرت وتركت الجذور مكشوفة.

قد يكون السبب تعرض الأسنان إلى ضغط زائد، بسبب وجودها في وضع غير طبيعي، مثل العضة المعكوسة، وأحياناً يكون التهاب اللثة مصاحباً لأمراض مثل السكري أو التدخين المزمن، أضف إلى ذلك إمكانية تعرض أسنانك في نفس الوقت إلى النحت الناتج عن استخدام الفرشاة بطريقة غير صحيحة.

العلاج يتطلب في المقام الأول التشخيص الصحيح للسبب وراء ذلك الانحسار، ونوع الالتهاب المصاحب، ومن ثم إيقاف المسبب، ثم تحديد حالة الأسنان المصابة، وهل هي صالحة للعلاج، مثل زراعة عظم حولها وترقيعها بلثة تؤخذ من سقف الفم أم هي غير صالحة، وتحتاج إلى خلع واستبدال بزرعات معدنية.

في حالتك غالباً أنه تم عمل ترقيع للثة من سقف الحلق، ولكن يجب علينا ترك وقت كاف بعد الجراحة لالتئام الأنسجة، حتى تعود الأمور إلى نصابها، ويمكننا الحكم عليها بشكل جيد، وطبيبك وجراحك المعالج هو أقدر من يفيدك في هذا الشأن.

أحب أن أؤكد على أهمية إزالة المسبب، فمثلاً: يجب إيقاف أي التهاب لثوي موجود، ووضع الأسنان في عضة صحيحة بالتقويم إذا كانت العضة معكوسة، والتأكد من علاج أمراض مثل مرض السكري، والتحكم فيها في حالة وجودها، والامتناع عن التدخين إذا كنت من المدخنين، وتفريش الأسنان بالطريقة الصحيحة، والمناسبة لحالتك.

والله الموفق لما فيه الخير والسداد.