Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قبل كل شيء أشكرك شكرا جزيلا، فهذا الموقع غير حياتي وأصبحت كل يوم أستفيد من استشاراتكم في كل المجالات، أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يسدد خطاكم ويجعل الجنة مثواكم.

لدي استفسار بسيط: خطيبتي عمرها 19 سنة، وعندها قصر حاد في النظر، العين اليسرى -6 أي 10/4، والعين اليمنى -5.5 أي 10/4.5.

قال لها الطبيب: حين تبلغين 20 سنة يجب عليك إجراء عملية الليزر، فهل حالة خطيبتي خطيرة؟ وما هي الاحتياطات التي يجب توخيها لكي لا يزيد تراجع النظر أكثر في هذه السنة؟ وهل العملية خطيرة؟ وهل يمكن أن يعود النظر طبيعيا بعد العملية إن شاء الله؛ أي 10/10؟

نفع الله بكم وسدد خطاكم وجعل الجنة مثواكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في الحالات الطبيعية يثبت النظر عند بلوغ سن العشرين من العمر؛ لذلك لا ننصح بإجراء عملية الليزك قبل بلوغ هذه السن.

والحالة ليست خطيرة فهذا ضعف إبصار عادي، وإن شاء الله بعد إجراء عملية الليزك سيرجع بصرها سليما، وتعيش حياتها طبيعية.

أما بالنسبة للسنة المتبقية: فعليها بالمواظبة على لبس النظارة، وألا ترهق عينها كثيرا بالاستعمال الزائد للكمبيوتر وما شابه, وكذلك إذا كانت تستعمل عدسات لاصقة فأنا أنصح بتقليل لبسها، والامتناع عنها قبل العملية بشهرين حتى ترجع القرنية إلى طبيعتها.

وبالله التوفيق.