Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

الاستسقاء ينتج عن مرض الكبد أو مرض بالكليتين غالباً و تتحسن حالة المريض إذا اهتم بتقوية كبده والعناية بالغذاء.

الاستسقاء ثلاثة أنواع :
1 ـ اللحمى : يضعف البدن ويفسد الكبد ويصل للكلى والرئة، وهذا أسوأ نوع.
2 ـ الرقى : كبر البطن وثقله وخروج دم مع البراز.
3 ـ الطبلى : انتفاخ البطن بالرياح لكثرة أكل البيض المقلى أو كثرة الحلويات بعد العدس أو الخبز أو شرب ماء بعد أكل اللحم.

وصفات علاجية بالأعشاب الطبية:

– شرب الكراوية مع زيت زيتون، وتؤخذ ثلاث مرات يوميا لمدة أسبوع.
– شرب الزعفران يخفف الحالة.
– يسحق العدس مع عسل نحل وخل وبياض بيض فإنه يحلل الاستسقاء أو الأوديما ( انتفاخ الساقين بالسوائل ) إذا طليت به.
– عصير الجرجير ملعقة كبيرة 3 مرات يومياً يمكن إضافتها للماء والحليب.
– شرب مغلى بذور البقدونس ملعقة صغيرة لفنجان ماء ويشرب من المغلى 2 فنجان يومياً.
– قد يفيد القيئ مستخدما الشبت والفجل والعسل والبورق كما عليه ألا يكثر من الأكل ويستحم بالماء المالح بكثرة، ولا يتناول اللحوم والكوارع، والرسول الكريم r

نصح بشرب لبن الإبل وبولها أى يشرب مرة اللبن، ومرة البول، ومرة البول ممزوجاً باللبن، شفاء بحوله تعالى.
و أخيراً أتمنى لكم دوام الصحة و العافية، و لا تنسونا من صالح دعائكم
بقلم د. أحمد عوض / موسوعة صحتي الطبية / www.9haty.com