علاج سقوط الأجنة و الإجهاض المتكرر

[color=#000080]1- كتابة فاتحة الكتاب [/color]
[color=#000080]2- وقوله تعالى :[/color] [color=#008000]( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ مِنْ سُلالَةٍ مِنْ طِينٍ * ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَكِينٍ * ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَاماً * فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْماً ثُمَّ أَنْشَأْنَاهُ خَلْقاً آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ[/color]) (المؤمنون 12-14) .

[color=#000080]3- وقوله تعالى: [/color][color=#008000]( إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ أَنْ تَزُولا وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً )[/color] . (فاطر:41).

[color=#000080]4- وقوله تعالى:[/color] [color=#008000]( قُلْ أَإِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَاداً ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ * وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ * ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ * فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظاً ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ).[/color] (فصلت 9-12).

[color=#000080]5- ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم [/color]
[color=#008000]- يكتب فى طبق طاهر بالزعتر أو الزعفران ويمحى ويشرب منه، بزيت حبة البركة ويُدهن به سبعة أيام متوالية (البطن والجبهة).
[/color]
[color=#000080]القراءة على الماء: [/color]
– قل 100 مرة بسم الله المتين
– قل 100 مرة بسم الله مالك الملك
– قل 100 مرة بسم الله الوهاب
– قل 100 مرة بسم الله المعطى
– قل 100 مرة بسم الله الخالق

بصورة دائمة والشرب من هذا الماء حتى يتم تثبيت الجنين فى الرحم، شفاء بحوله تعالى.
– وجدير بالإشارة أن معظم حالات سقوط الأجنة قد ترجع إلى المس أو السحر؛ مما يستلزم المواظبة على الأدعية والتحصينات الإيمانية لدفع الضُر يإذن الله تعالى.


[color=#4B0082]و أخيراً أتمنى لكم دوام الصحة و العافية، و لا تنسونا من صالح دعائكم
بقلم د. أحمد عوض / موسوعة صحتي الطبية / www.9haty.co[/color]m