علاج ضمور الخصية، وكيفية استخدام قطرة العين

Share Article

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أتمنى أن تجيبوني على جميع أسئلتي بدقة تامة، وجزاكم الله خيراً.

أنا شاب أعزب، فقير مادياً، وعمري حاليًا 27 عامًا، و طولي 175 سم، ووزني 64 كيلو جرام، خصيتي اليسرى مصابة بضمور كامل وفاقدة وظيفتها تماماً منذ حوالي 12 سنة، وأصبحت أقل من حجم حبة الزيتونة، فهي صغيرة جداً جداً، ولم أستأصلها إطلاقاً حتى الآن.

كان ذلك نتيجة قفزة قفزتها، ومع مرور الأيام بحوالي أسبوع من القفزة التي قفزتها، حدث ما حدث بعدما أخذت أدوية وحقناً للتغلب على الألم والتورم الذي حدث لي في الخصيتين وكيس الصفن، وبعد أسبوع من القفزة فوجئت بضمور الخصية تمامًا، وأنها صغرت جداً بعدما زال الورم والألم تمامًا.

أمارس الاستمناء أحيانًا -حاليًا- اعتماداً على الخصية اليمنى والتي عليها بعض العروق، هي وكيس الصفن، قد تكون دوالي.

س1- كيف أجعل العينين بحالة جيدة؟ وأريد أفضل قطرة أستعملها للعين؛ لكي تبدو أكثر صفاءً ونقاءً، وبريقاً ولمعاناً، فهل يوجد ضرر في ذلك؟ وهل استخدامها طول العمر يضر أم لا؟

س2- كنت أستخدم قطرة (تيرز جارد) وأحيانًا أخرى أستخدم قطرة (هاى فريش)؟ هل تغير القطرة يضر؟ وهل هما جيدتان أم يوجد أفضل منهما؟

س 3- ما هي الطريقة الصحيحة لوضع القطرة في العين؟ وكم مرة توضع القطرة في العين؟ وهل توضع يومياً؟ وكم نقطة نضعها في العين الواحدة؟ وهل توضع على العينين أم على عين واحدة فقط؟ والتي يكون بها بعض الاحمرار نتيجة الأتربة في الشوارع أو الجلوس على الحاسب الآلي؛ لأن أغلب عملي يكون على جهاز الحاسب الآلي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أحسن طريقة للحفاظ على العينين بصورة جيدة وعلى نقائهما وصفائهما ليس باستعمال القطرات، ولكن بالحفاظ عليهما، وعلى جسمك ككل من المؤثرات الخارجية، وللحفاظ على العينين، -وبالذات النقاء والصفاء- عليك بعدم السهر، فهو -مع الإرهاق- العدو الحقيقي للعين، فبعد السهر تصحو بعين متورمة حمراء، وكذلك إرهاق العين بالاستعمال المفرط للكمبيوتر وما شابهه، وكذلك القراءة، ويجب الفحص ومعرفة إذا كنت بحاجة إلى نظارة طبية.

فعند مراعاة ذلك مع الحفاظ على العين من أشعة الشمس الضارة، وكذلك الأتربة والغبار باستعمال النظارة الشمسية المناسبة، مع استعمال الماء النظيف لغسل العين؛ فلن تحتاج إلى أدوية أو قطرات للعين.

وبالله التوفيق.

_______________________

انتهت إجابة د/ عبد الله شحادة استشاري طب وجراحة العيون، وتليها إجابة د/ إبراهيم زهران استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة:

للحكم بدقة على الخصيتين، وهل هناك دوالٍ أم لا؟ يكون ذلك بالفحص لدى طبيب ذكورة، أو بعمل أشعة تليفزيونية على الخصية؛ لبيان هذا الأمر، مع عمل تحليل سائل منوي بعد 5 أيام من آخر إنزال، وعمل التحاليل التالية:

FSH, LH

testosterone

وذلك للاطمئنان على القدرة الإنجابية بصورة عامة، ومرحباً بك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات.

والله الموفق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey