Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وأنا صغير منذ عمري 11 سنة، ضربت عيني اليسرى بسلك حديد، وأجريت عملية زراعة عدسة لكنني أهملتها، وصار فيها كسل، وأصبح كل اعتمادي على العين اليمنى.

ذهبت لطبيب عيون ممتاز في عمان، وقال لي: يمكن يرجع نظرك كما كان، لكني سأجري لك عملية تنظيف للعدسة وليزر، وإن شاء الله ستبصر.

أنا خائف من عملها؛ لأني ذهبت لدكتور آخر وقال لي: لا يوجد أمل، ولا تتعب نفسك! فما رأيكم؟

وشكراً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمن المعروف أنه بعد سن السابعة تكتمل مراكز الإبصار في المخ، فلو كان يوجد ضعف في البصر نتيجة لأي سبب قبل هذا السن ولم يصحح يحصل الكسل.

أما بالنسبة لك، فإن الإصابة كانت في سن الحادية عشرة، فإذا كانت الشبكية بما فيها مركز الإبصار والعصب سليمة فلا مانع من أن يتحسن النظر عندك بعد تنظيف العدسة أو تغييرها.

فالمطلوب أن تراجع طبيب عيون مختصاً وأميناً حتى يقرر ويتخذ الإجراء اللازم.

وبالله التوفيق.