Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

السؤال

السلام عليكم

استشارتي هي: أنني أنظف كامل الجسد بشكل جيد ما عدا الأذن، فالمعروف أن استخدام عيدان التنظيف تدخل الأوساخ للأذن أكثر.

سؤالي: كيف ننظف الأذن ونحافظ على صحتها؟

وشكرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مجرى السمع الظاهر مبطن من الداخل بالجلد، وهو في ثلثه الخارجي يحوي غددًا مفرزة لمادة شمعية مميزة تدعى (الصملاخ)، ولهذا الصملاخ وظيفة مهمة في ترطيب الجلد في مجرى السمع الظاهر، والمساعدة في إزالة الأوساخ الداخلة للأذن، حيث تلتصق مع هذا الشمع وتخرج معه، حيث إن جلد مجرى السمع يطرح تدريجيًا، وخلال نمو طبقات الجلد نحو خارج المجرى وبحركة هجرة خارجية تستغرق أسابيع.

إن استخدام أعواد القطن يؤدي لدفع الشمع الأذني (الصملاخ) للداخل، وتراكمه طبقة بعد أخرى؛ حتى يؤدي لانسداد في مجرى السمع، وتحتاج الأذن بعدها للغسيل لدى طبيب الأذن.

وأيضًا إن استخدام الأعواد يؤدي لخدوش في جلد مجرى السمع -حيث أنه جلد رقيق- وهذه الخدوش قد تتطور إلى التهاب في مجرى السمع عند دخول الماء أثناء الحمام.

لهذا لا حاجة لتنظيف الأذن من الداخل بأعواد تنظيف الأذن، وكل ما عليك فعله هو تنظيف مدخل مجرى السمع الظاهر بمنديل ناعم يلف على الأصبع، ومن الخارج.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة والعافية من الله.