Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

يزن الطفل الآن حوالي 430 غراماً ويبلغ طوله أكثر من 27 سنتيمتراً بحيث يتناسب حجمه وحجم حديث الولادة، إلا أنه أكثر نحولاً لأن الدهون في جسمه لم تتشكل بعد. مع أن حجمه يكبر كل يوم، إلا أن بشرته ما زالت تبدو متجعدة لأنه يحتاج إلى اكتساب مزيد من الوزن. أصبحت الشفتان أكثر بروزاً وتكوّنت العينان، غير أن القزحية (الجزء الملون من العين) ينقصها الصباغ. يتكوّن في الوقت الراهن البنكرياس الضروري لإفراز الهرمونات بشكل ثابت.


حتى في هذه المرحلة المبكرة، تظهر الإشارات الأولى للأسنان على شكل براعم أسنان تحت خط اللثة. وبعد ولادة طفلك تنبت أسنانه الأولى .

على الأرجح أنك اكتسبت ما بين 5.4 و6.8 كيلوغرامات. من الآن فصاعداً، سيزداد وزنك بثبات، أي بمعدل يقارب 225 غراماً أسبوعياً. قد تشعرين برغبة قوية في تناول بعض المأكولات وتلاحظين إفرازاً مهبلياً متزايداً (خالياً من الدم) . لا تخشي شيئاً، فهذان العارضان جزء طبيعي من الحمل.

ملاحظة :
يقول الخبراء إن كل جنين يتكوّن بطريقة مختلفة حتى وهو داخل الرحم. غير أن فصول تكوّن الجنين معدّة لمنح فكرة عامة حول كيفية نمو الجنين في الرحم.