Comments: 0 Posted by: admin Posted on: أغسطس 11, 2018

كيف ينمو طفلك؟
باختصار، بشكل سريع. من الآن فصاعداً، يمكن أن يزيد وزنه بمعدل كيلوغرام واحد في الشهر. من المحتمل أن تلاحظي أنه يبقى مستيقظاً لفترة أطول أيضاً، ويستيقظ بعض الأطفال في هذا العمر لفترات تصل إلى 10 ساعات في اليوم. كما أن طفلك يزداد قوة، لكنه لا يتمكّن حتى الآن من رفع رأسه في وضع مستقيم، إلا أنه يبقيها منتصبة لعدة ثوانٍ في كل مرة.

حياتك: أمّ واثقة من نفسها
قد تشعرين أنك تمتلكين المزيد من الثقة بقدرتك على العناية بطفلك الآن، على الرغم من أنك قد تكونين متعبة جداً وتتمنين أن تتوقف عمليات الرضاعة الليلية. حاولي أن تنامي أثناء فترات نوم طفلك النهارية، حتى لو استدعى الأمر أن تطلبي من شخص آخر الاعتناء بطفلك الأكبر سنّاً. تغدو الرضاعة، وتغيير الحفاضات، والقيام بتحميم طفلك، أفعالاً كأنها طبيعة ثانية، لكنها تستهلك يومك كله. أما التغيير الإيجابي الوحيد، فيظهر من خلال التقدير والامتنان الذي يبديه طفلك عبر ابتسامات مشرقة.

تشتمل تطعيمات طفلك هذا الشهر على لقاح شلل الأطفال، والمستديمة النزلية من نوع Hib (الذي يقي ضد التهاب السحايا)، والتهاب السحايا سي، والدفتيريا أو الخناق، والتيتانوس أو الكزاز، والسعال الديكي. يساعد لقاح المكوّرات الرئوية الخمجية على الحماية من العدوى الميكروبية الشديدة ومن نوع آخر من أشكال التهاب السحايا.