هل ممكن أن تسبب الرقبة ألما في الأذن؟

Share Article

السؤال

أنا ربة بيت, منذ حوالي الشهرين عانيت من ألم, وشد, وحرقان وراء الأذن أسفل الرأس من الجهة اليمنى, ذهبت إلى أخصائي أنف وأذن, ولم يجد أي مشكلة, ثم راجعت أخصائي أعصاب, طلب مني صورة أشعة عادية؛ فتبين أن لدي خشونة في الرقبة, والتهابا في العصب, وكتب لي علاجا وفيتامين B12؛ لتقوية العصب, ولم ألاحظ أي تحسن, ثم كتب لي 3 إبر في العضل depomedral وxaprine, شعرت بالتحسن لفترة, والآن رجع الألم, والحرقان مرة أخرى, أشعر به عندما أستيقظ من النوم, وعندما أتعب في عمل البيت.

فما هو التشخيض والعلاج والحل؟

أفيدوني أفادكم الله.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

هذا الألم في معظم الأحوال يكون سببه الرقبة نفسها, إما من عضلات الرقبة, أو من خشونة الرقبة, أو من الضغط على أحد الأعصاب التي تغذي هذه المنطقة, فهذه المنطقة تتغذى بجذري الأعصاب الرقبية الثاني والثالث C2 و C3, فإن كان الاحتكاك في الرقبة في الجزء العلوي فيكون هو السبب.

هذا الاحتكاك يسبب صداعا خاصا يسمى: CErvicogeniv headache, وهو الصداع الناجم عن الرقبة, وهو صداع مبهم, وأحيانا يكون بشكل ألما حادا, وكثيرا ما يتوضع خلف الأذن.

وهذا النوع من الصداع يحدث عند 4 % من الناس, ويشكل 17 % من أسباب آلام الرأس الشديدة, و50 % من الناس من الذين حصل عندهم رض على الرقبة, سواء من سقوط أو أثناء رض في حادث مرور.

والعلاج يكون في العلاج الطبيعي, والمسكنات مثل:

– Mobic 15mg حبة يوميا,

– PRpxen 250 مرتين في اليوم.

أو Voltaren la 100mg مرة واحدة, وكل هذه تكون بعد الأكل, ويؤخذ واحد من هذه الأدوية.

أحيانا قد يفيد إضافة دواء آخر هو Lyrica, ونبدأ بجرعة 75 مرة واحدة عند النوم, ويمكن زيادتها إلى حبيتين كل يوم بعد ذلك, في الحالات التي لا تستجيب فإنه يمكن حقن المنطقة بالكورتيزون, والمخدر الموضعي, وهذه يقوم بها طبيب الأعصاب, أو جراح الأعصاب.

والله الموفق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey