هل هناك ضرر من الجنس الفموي؟

Share Article

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أود أن أعرف هل هناك أي ضرر طبي من مص الزوجة ذكر زوجها ولعق الزوج لفرج زوجته؛ لأني أمارسها من عشر سنوات مع زوجتي، ولله الحمد لم أواجه أي شيء، ولكن زوجتي وجدت دراسة في دولة أجنبية تقول: إن هذه العادة ربما تسبب السرطان، فهل هذا الكلام صحيح ؟

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا مانع من ممارسة الجنس الفموي، ولا مشكلة في ذلك – بإذن الله – طالما أن الأمر برضا الزوجين، ويسبب لهما السعادة، والمتعة الجنسية.

الأمر الثاني: طالما أنه لا توجد أمراض منقولة جنسيًا في الأعضاء التناسلية، وكذلك لا يوجد مرض مثل: الهربس في فم الزوج أو الزوجة فلا تكون هناك مشكلة صحية في ممارسة الجنس الفموي.

الطريقة الآمنة لممارسة تلك الأوضاع هو أن تكون من فوق الملابس الداخلية، خاصة حين يقوم الزوج باستخدام فمه لإثارة الزوجة، حيث في الغالب يكون جلد الذكر أكثر أمنًا من المهبل من الناحية الصحية؛ والبعد عن الالتهابات.

أما عن السؤال المتعلق باحتمال الإصابة بالسرطان نتيجة الجنس الفموي فقد اطلعت على مثل تلك الأبحاث، ونقول: إن الأمر يتعلق بالإصابة بفيروس يكون موجودًا في الأعضاء التناسلية، مثل: ما يسبب الثآليل التناسلية.

وبالتالي انتقال هذا الفيروس يسبب – احتمالاً وليس تأكيدًا- الإصابة بسرطان الحنجرة، وبالتالي علينا بتوخي الحذر سواء بتجنب الممارسة من الأساس، أو في حال الرغبة في ذلك فيكون مع خلو الزوجين من أي أمراض منقولة جنسية ظاهرة، والممارسة تكون فوق حائل كالملابس، وليس بصورة مباشرة.

والله الموفق.

You might also like

Hello world!

Welcome to WordPress. This is your first post. Edit or delete it, then start writing!

#Mindey

@mindey